الاثنين القادم ذكرى وفاة البابا شنودة الثالث

أعلن البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أن الكنيسة الأرثوذكسية ستحيى يوم الاثنين المقبل، الذكرى الثانية لوفاة البابا الراحل شنودة الثالث.

وقال البابا تواضروس فى عظته الأسبوعية التى ألقاها مساء أمس الأربعاء بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إن الكنيسة ستقيم قداسا صباح الاثنين فى دير الأنبا بيشوى الذى دفن فيه البابا شنودة، بالإضافة إلى احتفالية مساء اليوم ذاته فى المركز الثقافى القبطى، حيث سيتم تقديم جائزة باسم البابا شنودة.

ودارت عظة البابا تواضروس عن الحرية التى وصفها بأنها كالماء والهواء بالنسبة للإنسان، والحرية تحرر الإنسان من كل أشكال العبودية، سواء سياسية أو مادية أو روحية، وقال “مهما سمعنا فى الإعلام عن الحرية، ولكن حرية الإنسان تبدأ فى داخله وقلبه وتوبته”. حضر العظة مئات الأقباط، وعدد من مساعدى البابا تواضروس وأساقفة الكنيسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *