السجن 10 سنوات لقيادى إخوانى بشبرا الخيمة لاتهامه بالتحريض على العنف

قضت محكمة جنايات شبرا الخيمة برئاسة المستشار إبراهيم مصطفى كمال وعضوية المستشارين خالد الشباسى وأمير رمزى وبحضور عبد الله عبود رئيس النيابة بمعاقبة ” أمين تنظيم الحرية والعدالة ” بشبرا الخيمة بالسجن عشر سنوات، وغرامة 100 ألف جنيه لاتهامه بالتعدى على أفراد الشرطة بالرصاص أثناء ضبطه لحيازته منشورات تحريضية ضد القوات المسلحة والشرطة.

تعود وقائع القضية التى حملت رقم 4907 جنايات قسم أول شبرا الخيمة، عندما تلقى اللواء محمود يسرى مدير أمن القليوبية إخطارا من مأمور قسم أول شبرا الخيمة يفيد أنه أثناء قيام ضباط مباحث القسم تنفيذا لقرار النيابة العامة بالقبض على المتهم “عبد الرحمن حلى محمود” أمين تنظيم حزب الحرية والعدالة، لاتهامه بالتحريض على العنف وتوزيع منشورات تحريضية ضد الجيش والشرطة قام بإطلاق الرصاص على قوة الشرطة من سلاح نارى، وبضبطه تم العثور معه على كمية من المنشورات التحريضية والمطبوعات التى تحرض على أعمال العنف كما عثر معه على السلاح النارى، وكمية من مخدر الهيروين.

تحرر محضر بالواقعة، وبعرضه على النيابة العامة أمر مصطفى المتناوى رئيس نيابة قسم أول شبرا الخيمة بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق، بتهمة الانضمام لجماعة محظورة، والتحريض على العنف، ومقاومة سلطات، وإحراز سلاح نارى وذخيرة ومخدرات، وجدد قاضى المعارضات حبسه 15 يومًا، وأمر المستشار محمد عبد الشافى المحامى العام لنيابات جنوب بنها إلى محكمة الجنايات التى أصدرت حكمها السابق.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *