بلاغ يطالب بمحاكمة مجدى حسين لتحريضه ضد مؤسسات الدولة

بلاغ يطالب بمحاكمة مجدى حسين لتحريضه ضد مؤسسات الدولة

تقدم د.سمير صبرى المحامى، ببلاغ لنيابة أمن الدولة العليا ضد مجدى أحمد حسين ـ رئيس تحرير جريدة الشعب، مؤكدا فى بلاغه أنه يواصل رسائله التحريضية وإساءاته عبر شبكة التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، التى يدعو فيها إلى استهداف ضباط الشرطة وقوات الأمن.

وأضاف صبرى، أن المشكو فى حقه لم يتوقف عند هذا الحد، بل امتد بعد تفجير مديرية أمن الدقهلية، وقال موجهاً كلماته لرجال الشرطة: «نظن أنكم لا بد أن تكونوا قد أصبحتم على يقين أن الانقلابيين يبيعونكم ويضحون بكم وأنهم لم يكتفوا بقتل الجنود، ولكنهم لا بد أن يستبيحوا الضباط حتى تكون العملية الإرهابية “مسبوكة”، لابد من قتل رتب كبيرة، وعدد أكبر من الجنود، حتى يكون هناك مبرر أقوى لحشد الشعب ضد الإسلاميين».

وأوضح صبرى، أن المبلغ ضده يحرض الشعب المصرى العظيم على قواته المسلحة الباسلة، ويعمل على إشاعة أخبار كاذبة الهدف منها تهديد أمن وسلامة واستقرار الوطن بخلاف تحريضه على التظاهر لإحداث فوضى عارمة، ويدعو إلى التطاول على قيادات ورموز الدولة، وكذلك تحريض قوات الجيش على عصيان الأوامر الصادرة من القيادات والدعوة إلى الانقلاب على هذه القيادات، وإحداث حالة من الفوضى، وكلها جرائم لا يتحملها الوطن أو المواطن وتشكل فى مجملها أركان جريمة الخيانة العظمى، وقدم صبرى حافظة مستندات والتمس إصدار الأمر بضبط وإحضار مجدى أحمد حسين، والتحقيق فى الواقعة وإحالته إلى المحاكمة الجنائية عن جرائم تهديد الأمن القومى، وإشاعة أخبار كاذبة، وجرائم الخيانة العظمى.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *