مستثمر: 300 مليار دولار استثمارات عربية متوقعة بمصر فى الفترة القادمه

كتب- محمد فضل

قال مستثمر مصري إن جملة الاستثمارات العربية المتوقع دخولها في قطاعات السياحة والفندقة والعقارات بمصر تتجاوز 300 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأوضح رئيس الشركة المصرية السعودية، حسني رضا، في تصريحات خاصة لـ”العربية.نت”، أن مشروع المليون وحدة سكنية الذي حصلت عليه شركة أرابتك القابضة بقيمة إجمالية تتجاوز 40 مليار دولار، هو بداية المشاريع الكبرى التي تشهدها مصر، وأن الأيام المقبلة سوف تشهد الإعلان عن مشروعات أخرى مماثلة بالتعاون مع الدول العربية.

وأكد أن الاستثمارات السعودية تتوسع في مصر بشكل كبير، ولا تستهدف قطاعا واحدا، وحالياً تجري شركات سعودية كبرى دراسات جدوى تتعلق باستثمارات في قطاعات الزراعة والصناعة.

وأضاف أن الاستثمارات الصينية أيضاً تترقب الأوضاع في الشارع المصري، وتنظر إلى السوق المحلي على أنه فرصة كبيرة، وهناك رجال أعمال واستثمارات صينية تستهدف قطاع الطاقة بمصر، خاصة الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتدوير المخلفات، وعلى الحكومة أن تقضي على الروتين وتحفز مثل هذه الاستثمارات حتى تتمكن مصر من تجاوز أزمة الطاقة التي تعتبر أكبر التحديات التي تواجه الاستثمار في مصر.

وقال إن الأزمة مع دولة قطر لم تثنِ رجال الأعمال القطريين عن الاستثمار في مصر، ولم تتخارج الشركات القطرية من السوق المصري، رغم استمرار الأزمة منذ ثمانية أشهر تقريباً، بل إن هناك أحاديث تدور بين رجال أعمال قطريين ونظرائهم في مصر حول توسعة استثماراتهم في مصر.

وأشار إلى أن السياحة العربية سوف تشكل الرقم الأكبر في السياحة المصرية خلال الفترة المقبلة، خاصة أن الشركات المصرية بدأت تستهدف السائح العربي بشكل مباشر وبعروض مميزة جداً.

ولفت إلى أن نسب الإشغال الفندقي في الوقت الحالي تقترب من 60%، وهي أعلى نسب إشغال تم تحقيقها منذ عام 2010 تقريباً، لكن حجوزات الشتاء المقبلة تتجاوز معدلات حجوزات 2010.

وقال إن أصحاب الفنادق والمنتجعات السياحية بدأوا يرفعون أسعار الخدمات السياحية المقدمة، ولكن بنسب معقولة، بسبب زيادة معدلات الحجوزات، لافتاً إلى أن السياحة الروسية والألمانية تشكل النسب الأعلى في السياحة الوافدة إلى مصر.

وتابع: “اتفقنا على إطلاق صندوق لدعم السياحة، لكن التنفيذ الفعلي يتوقف على استقرار الأوضاع الأمنية والسياسية في البلاد، واكتمال بناء مؤسسات الدولة”.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *