الباعة الجائلون يمنعون “كاميرات القومى للمسرح” من القيام بعملهم

تصدى أمس، الثلاثاء، مجموعة من الباعة الجائلين المتواجدين بمنطقة العتبة للسيارة الخاصة بحمل كاميرات الخاصة بالمركز القومى للمسرح، التى كانت متجهة نحو مسرح العرائس، للقيام بتصوير العروض الخاصة بمهرجان آفاق مسرحية، حيث حاول الباعة إجبار الموجودين بالسيارة على النزول واستكمال مسيرتهم سيرا على الأقدام حاملين معدات التصوير الخاصة بهم على أيديهم، وهو الأمر الذى استحال تنفيذه، وأدى لتراجع الفنيين الخاصين بالمركز القومى للمسرح خوفا على سلامتهم وسلامة معدات التصوير.

على الصعيد الآخر، بدأت مسابقة عروض مسرح الطفل على خشبة مسرح العرائس، والتى ستستمر الثلاثاء من كل أسبوع، وهى المسابقة الأولى من نوعها التى توجه عروضها للاهتمام بالطفل فقط، حيث تم إطلاقها للمرة الأولى بمصر ضمن مهرجان مسرحى متكامل العام الماضى خلال الدورة الأولى من المهرجان.

وعلى الرغم من اضطراب الأوضاع الأمنية وانتشار الباعة الجائلين هناك، إلا أن المسرح شهد إقبالا جماهيريا لمتابعة مسابقة الطفل، حيث عرضت مسرحيتين تناولتا أزمة أطفال الشوارع، جاءت الأولى بعنوان “قنبلة قيد الانفجار” للمؤلف والمخرج كريم خليل، من إنتاج فرقة رؤية للدراما الحركية والفن التعبير، والأخرى بعنوان “حمدان الغلبان” للمؤلف والمخرج محمد عبد الحافظ، من إنتاج فرقة سوفيتا المسرحية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *