ناشط سياسي : إضراب “البريد” يعد استكمالا ً لثورة يناير

شيماء سرور

قال يحي الزعاق ، الناشط السياسي ، إن الوقفات الاحتجاجية وموجة الإضرابات التي تشهدها البلاد في الفترة الأخيرة ، وعلى رأسها إضراب العاملون بالبريد لا تُعد مطالبات فئوية ، وإنما يعد إمتداد لثورة يناير المجيدة .

مضيفا ً ” ليست المطالبة بالحق فقط واجبة ولكن التضامن مع كل المطالبين بحقوقهم واجب على كل شرفاء هذا الوطن ،حيث أن الحركات الإحتجاجية التي نبتت في المصانع والهيئات الخدمية قبل يناير 2011 ، كانت بمثابة موجة مد قوية دفعت بالتغيير إلى الأمام وساهمت في صنع حالة الزخم الثوري الغير مسبوقة في يناير 2011، وطالما أن هذه الثورة لم تحقق ما قامت من أجله بعد وإلى أن ينعم كل مواطني هذا البلد بالعيش والحرية والعدالة الاجتماعية ، فإن كل الخيارات السلمية متاحة للضغط على السلطة والمتحالفين معها من طبقة رجال الأعمال الرأسماليين ، لذلك فان دعم اضراب العاملين بالبريد في هذه اللحظات الحرجة ليس دعما لمطلب فئوي ولا لمصالح شخصية وإنما تأكيدا على مطالب الثورة الأولى ودعما لها وعلى الدولة و النظام أن ينحاز لمصالح و مطالب الناس والابتعاد عن اى حلول أمنية بدون مواجهة حقيقية لسياسات تغفل ولا تنحاز للحقوق .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *