بكار: السيسي أعطى مخرجا للإخوان

بكار: السيسي أعطى مخرجا للإخوان

كتب- محمدفضل
قال نادر بكار، مساعد رئيس حزب النور السلفي لشؤون الإعلام، إن وزير الدفاع المصري السابق المشير عبد الفتاح السيسي في بيانه عن إعلان استقالته وعزمه الترشح لانتخابات الرئاسة، أعطى مخرجاً أو باباً خلفياً لجماعة الإخوان عندما أكد أنه لم يأت للانتقام من أحد، وأنه سيتعامل مع الجميع بالقانون ومستعد لفتح صفحة جديدة مع الجميع، مشيراً إلى أن ما قاله السيسي هو ما يحتاجه الشعب المصري الآن.
وأضاف بكار، خلال حواره مع الإعلامي محمود الورواري، في برنامج الحدث المصري المُذاع عبر شاشة الحدث مساء أمس الخميس، اننا نريد رئيسا قويا لتبني عملية المصالحة المجتمعية، لافتاً إلى أنه لا يمكن التصالح مع أشخاص متورطين في قتل وعنف.
وحول موقف الحزب النهائي من مرشحي الرئاسة، أوضح أن حزبه سيعلن دعمه لأحد المرشحين بعد غلق باب الترشح للرئاسة، موضحاً أن الحزب رحب من جانبه بالسيسي كمرشح مدني وطني، واصفاً خطابه، مساء الأربعاء الماضي، بأنه متوازن وشهد مصارحة مع الشعب المصري حول حجم تحديات المرحلة المقبلة التي تواجه البلاد.
وأكد بكار أنه يرحب بأي مرشح آخر يجد في نفسه القدرة على خوض انتخابات الرئاسة، موضحاً أنه مع فكرة الاستيعاب كاستراتيجية تسمح بتسوية غير مذلة لأي طرف من أطراف الصراع، وأن إعادة الدمج من شأنها احتواء الخروج على الجماعة الوطنية والمساعدة في تجفيف منابع الإرهاب وفتح أبواب للأمل أمام شباب يائس.
وشدد بكار على أن الدولة تحتاج إلى رئيس يمتلك الشجاعة الكافية لبدء “الاستيعاب”، وجهاز إعلامي ينشر هذا المفهوم، ومنظومة أمنية تساعد على تطبيقه ومناخ سياسي يرعاه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *