عودة رئيس جامعة أسيوط بعد زيارته لماليزيا

عودة رئيس جامعة أسيوط  بعد زيارته لماليزيا

هيام السكرى

عاد  الدكتور محمد عبد السميع رئيس جامعة أسيوط من ماليزيا بعد زيارة استغرقت نحو أسبوع رافقه فيها الدكتور مصطفى كمال رئيس الجامعة السابق وذلك فى إطار الإتفاقية المبرمة بين الجامعة والأكاديمية الماليزية لعلوم القرآن.

 

 وقد صرح الدكتور محمد عبد السميع أن الزيارة جاءت تلبية لدعوة الجانب الماليزى بهدف تفعيل الاتفاقية التى بموجبها تقوم الأكاديمية الماليزية بترشيح الطلاب للدراسة بجامعة أسيوط ، وقد بدأ البرنامج العام الماضي بنحو 19 طالب واقتصرت دراستهم على كلية طب الأسنان ، وهذا العام فقد شهد البرنامج توسعاً ملحوظاً  ليشمل 125 طالب و امتدت من خلاله مجالات الدراسة إلى كليات الطب، طب الأسنان ، والصيدلة

 

وقد أكد الدكتور عبد السميع على حرص إدارة الجامعة على الانفتاح على مختلف الجامعات العربية والدولية والعمل على تهيئة المناخ العلمي المناسب وتقديم كافة وسائل الراحة للطلاب الوافدين للدراسة بها ، معرباً عن سعادته بنجاح التعاون المصري الماليزي فى المجال العلمى والثقافي لكونها أحد الدول المتقدمة فى مجال العلوم والتكنولوجيا مما يعد دليلاً عملياً على المكانة المتميزة لجامعة أسيوط خاصة فى مجال العلوم الطبية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *