«الأطباء» باسيوط يمتنعون عن إصدار الشهادات الصحية لـ «المعتمرين» ومديري المستشفيات يسدون العجز

دخل عدد من أطباء أسيوط، اليوم الاربعاء، في إضراب جزئي عن العمل ببعض العيادات الخارجية في خمسة مستشفيات وهم ‘ساحل سليم، الإيمان العام، ديروط المركزي، القوصية، الصدر’، من خلال الامتناع عن توقيع الكشف الطبي علي المرضي، كما شهدت مستشفي الإيمان العام، وساحل سليم توسعاً في الإضراب ليشمل الامتناع عن التوقيع علي الشهادات الإدارية للمواطنين مثل الشهادات الصحية للراغبين في الزواج مثلاً أوشهادات طبية لاستخراج رخص القيادة وما شابه ذلك، وقام مدير المستشفي ونوابه بالتوقيع وإصدار الشهادات حتي لا تتأثر الخدمات المقدمة للمواطنين. 
ومن جانبه قال الدكتور أحمد عبد الحميد، وكيل وزارة الصحة بأسيوط ، إن المستشفيات تعمل بكامل طاقتها في محافظة أسيوط، ولم تتلق غرفة العمليات بالمديرية أي شكاوي تفيد بحدوث تعطل في تقديم الخدمة العلاجية للمرضي والمترددين علي المستشفيات. 
 وأضاف عبد الحميد أن المديرية شكلت لجاناً من أطباء المديرية في تخصصات العناية، وأمراض الكلي والحوادث والعمليات الطارئة للمرور علي المستشفيات التي تستجيب للإضراب لمواجهة الحالات الطارئة، كما تم توفير أدوية كافية، وتعزيز القوي البشرية العاملة بالاستقبال والطواريء.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *