جنوب اليمن يشهد مسيرات وفعاليات كبرى متعددة تطالب باستقلال الجنوب عدن

جنوب اليمن يشهد مسيرات وفعاليات كبرى متعددة تطالب باستقلال الجنوب عدن

كتب ـ رائد الجحافي

تزامناً مع الفعاليات الأسبوعية التي يقيمها الجنوبيين،

شهدت معظم مناطق ومدن الجنوب اليوم  فعاليات كبرى تنوعت بين المسيرات والمهرجانات والعصيان المدني،

ففي محافظة حضرموت شهدت مدينة المكلا التي تعد واحدة من أكبر المدن التجارية عصياناً مدنياً من الساعة السادسة فجراً حتى الساعة الثانية عشر ظهراً، هذا العصيان الذي جاء للتعبير عن رفض الجنوبيين لمشاريع سلطات صنعاء ورفض ما يطلق عليه بالاحتلال اليمني، وللمطالبة باستقلال الجنوب،

وأدى العصيان إلى توقف تام للحركة في المدينة واغلاق كافة المصالح الحكومية والشركات والمحال وامتناع الموظفين من الذهاب إلى أعمالهم وكذلك امتناع الطلاب من ارتياد مدارسهم،

وفي شبوة المحافظة الغنية بالنفط خرج الآلاف في مدينة عتق وغيرها من المدن بمسيرات كبرى طالب المشاركون فيها بمغادرة الاحتلال اليمني من الجنوب وطالبوا باستقلال الجنوب ورفض كافة المشاريع المنتقصة وأكدوا على مواصلة النضال السلمي حتى تحرير الجنوب، كما اعلنوا بأنهم سيتصدون لكل المشاريع التي تحاول صنعاء تمريرها على الجنوبيين ومنها التعداد السكاني والاستفتاء على الدستور والانتخابات وغيرها، مؤكدين على الزحف وبقوة للنشاركة في مليونية يوم الـ 27 من أبريل للتأكيد على مطالبهم في طرد الاحتلال اليمني من الجنوب،

محافظة أبين هي الأخرى حيث خرج سكان مديريات ومدن زنجبار ومكيراس وباتيس وغيرها بمسيرات كبرى رفع المشاركون خلالها أعلام الجنوب وصور الشهداء والأسرى الجنوبيين، والشعارات التي تطالب باستعادة دولة الجنوب ورفض الحوار اليمني ومخرجاته،

وفي محافظة لحج احتشد الآلاف من أبناء مدينة الحوطة وكذلك مديريات ردفان وغيرها في مسيرات كبرى اعقبها مهرجان حاشد شهدته مدينة الحبيلين لإحياء الذكرى الثالثة لأحد شهداء الجنوب الذين سقطوا برصاص قوات الجيش اليمني قبل ثلاث سنوات، وفي الضالع احتشد الآلاف في مسيرة كبرى جابت شوارع مدينة الضالع وردد المشاركون فيها شعارات رفض الفيدرالية والأقاليم مطالبين باستقلال الجنوب، وعقب المسيرة أقيم مهرجان كبير في قاعة سينماء النصر إحياء للذكرى الأولى لاستشهاد الشهيد السروري الذي سقط برصاص جنود الجيش والأمن اليمني في الضالع، وألقيت في المهرجان كلمات قوية عبرت عن تمسك الجنوبيين باستقلال الجنوب ورفض المشاريع المنتقصة والتصدي لها، كما جددت الكلمات الدعوة إلى ضرورة الزحف والمشاركة الفاعلة في مليونيتي ذكرى احتلال الجنوب في الـ 27 من أبريل.إلى ذلك تواصل كل من محافظة حضرموت والعاصمة عدن استعداداتها لاقامة مسيرات ومهرجانات مسائية هذا المساء، بالاضافة إلى مواصلة التحضيرات الواسعة لاقامة مليونية الـ 27 من أبريل التي سيخرج فيها ملايين الجنوبيين لتجديد تمسكهم باستقلال الجنوب ورفض كافة المشاريع والحلول المنتقصة التي تحاول صنعاء وإلى جانبها رعاة المبادرة الخليجية بشأن الأزمة اليمنية تمرير جملة من الحلول المنتقصة التي جاءت عقب مؤتمر ما يسمى بالحوار اليمني الذي رفض الجنوبيون المشاركة فيه طالبوا باجراء مفاوضات ندية بين دولتين وتحت اشراف دولي يضمن للجنوبيين استعادة دولتهم التي جرى احتلالها في العام 1994م من قبل الجيش اليمني الذي شن حرب شرسة شارك إلى جانبه وساندته جماعات المجاهدين “أفغان العرب” وتم اجتياح الجنوب وتدمير ممتلكاته وبنيته التحتية والاستحواذ على ثرواته وطرد أبنائه من مناصبهم ووظائفهم المدنية والعسكرية، هذا ويعيش الجنوب منذ العام 2007م انتفاضة شعبية متصاعدة تطالب باستقلال الجنوب

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *