ضبط إخوانيين من القائمين على الصفحات التي تحرض على العنف ضد الشرطة

نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن دمياط فى ضبط إثنين من عناصر تنظيم الاخوان الارهابى من ضمن القائمين على الصفحات الإلكترونية التى تنشر بيانات ضباط وأمناء الشرطة بغرض التحريض ضدهم.

وكان اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية قد أصدر توجيهات الى مديرى الأمن ببذل الجهود والاستعانة بالتقنيات الحديثة ؛ لتتبع البصمة الإلكترونية وضبط عناصر تنظيم الإخوان الإرهابى المتورطين فى إنشاء صفحات على مواقع التواصل الإجتماعى ( الفيس بوك ) للتحريض ضد ضباط و أفراد الشرطة ونشر بياناتهم الشخصية.

وأسفرت الجهود عن ضبط المدعو محمد م.أ ( 26 سنة) مقيم بدائرة مركز شرطة الزرقا بدمياط، القائم على صفحة ( نافذة دمياط ) التى تقوم بالتحريض ضد رجال الشرطة والقوات المسلحة ، ونشر بيانات ضباط وأفراد الشرطة ، وبحوزته كارنيه شبكة رصد الإخبارية ، وجهازى لاب توب ، و5 هواتف محمولة وكاميرا ديجيتال.

كما تم ضبط المدعو أحمد ب.ح (18 سنة) المنتمى لتنظيم الاخوان الارهابى ومقيم بدائرة مركز شرطة فارسكور بدمياط ، لقيامه باعلان مسئوليته على حسابه بموقع التواصل الإجتماعى ( فيس بوك ) عن عملية اغتيال اللواء محمد سعيد مدير المكتب الفنى لوزير الداخلية ، ومسئوليته عن سلسلة انفجارات واغتيالات تمت خلال الفترة الماضية ، كما تبين إنه قائم على ثلاث صفحات بموقع التواصل الإجتماعى وهى ( طلاب ضد الانقلاب , كلية تجارة دمياط ، كلنا عمار الرمال).

وقد تم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المتهمين المضبوطين ، واخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق.
أ  ش أ

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *