“إضراب الأطباء بالإسكندرية” تطالب بـ”التصعيد” لإجبار الحكومة على “الكادر”

أحمدالجارحى

طالب أعضاء لجنة إضراب الأطباء بالإسكندرية، بتصعيد الاحتجاجات، لإجباء الحكومة على تنفيذ الكادر الخاص، ورفع ميزاينة الصحة.

 

ودعا الأعضاء في بيان لهم، إلى توحد الأطباء، خلف مطالبهم، بالتنسيق مع زملائهم، في المهن الطبية وعدم السماح لأي خلافات في آليات العمل أن تشق حركة الأطباء.

 

وأكد البيان على ضرورة كسب أكبر قطاعات ممكنة من المرضى والمواطنين والمجتمع لتأييد المطالب، مؤكدًا أنها تهدف لتحسين وضع المنظومة الصحية، وطالب بالتوجه للمجموعات والصفحات والتجمعات غير الطبية لطرح القضية و شرحها لغير الأطباء، بالإضافة إلى إرسال خطابات لكل أبواب بريد القراء في الجرائد ولكتاب الرأي، وعمل صيغة لجمع شكاوى المرضى في المستشفيات، فضلًا عن عمل حصر لكل مستشفى، وكل قسم بأهم النواقص من أدوية ومستهلكات وأدوات، لإرسالها للنقابات الفرعية والعامة.

 

وتابع البيان: “ندرك أن الإضراب الحالي هو إحدى محطات الحركة المستمرة من مدة طويلة، وسنواصله بالتصعيد، ولكن بعيدًا عن الإضراب الكلي أو الغياب الجماعي، باعتباره مرفوض دينيًا وأخلاقيًا وقانونيًا، كما أنه ينسف أي دعم مجتمعي لنا، ويعطي الفرصة الذهبية لتشويه الإضراب، وتجريمه قانونًا، والتنكيل ببعض الأطباء سواء إداريًا أو قانونيًا، عبر تقديمهم للمحاكمة”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *