جنازة مهيبة للطالب المتوفى بفاس المغربية ورئيس الحكومة ضمن المشيعين

جنازة مهيبة للطالب المتوفى بفاس المغربية ورئيس الحكومة ضمن المشيعين

عبد الله الحمزاوي – المغرب

شيع المئات من سكان الجرف بمدينة الراشيدية المغربية ظهر يوم السبت 26 أبريل2014 جنازة الطالب عبد الرحيم الحسناوي الذي قتل اثر أحداث عنف شهدتها جامعة محمد بن عبد الله بفاس نتيجة مواجهات دامية دارت بين طلبة ينتمون لفصيلين جامعيين هما النهج الديمقراطي القاعدي اليساري ومنظمة التجديد الطلابي ذات التوجه الاسلامي والمقربة من حزب العدالة والتنمية وقد شارك في الموكب الجنائزي رئيس الحكومة عبد الاله بن كيران الى جانب عدة شخصيات تنتمي لحركة التوحيد والاصلاح الجناح الدعوي لحزب العدالة والتنمية. ولحد الان مازالت السلطات تجري تحقيقات في ظروف وحيثيات وفاة الطالب الجامعي عبد الرحيم الحسناوي. من جهة أخرى صدرت عدة بيانات منددة بما جرى داخل جامعة فاس ففي صباح هذا اليوم أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الانسان بيانا نددت فيه بمقتل الطالب الحسناوي ودعت فيه الى وقف العنف داخل الجامعات بالمغرب. من جهة أخرى انتقدت بيانات صادرة عن حركة التوحيد والاصلاح ما وصفته هجوم ميليشيات اليسار القاعدي على الطالب عبد الرحيم الحسناوي وتم تشكيل هيئة لمتابعة الحادثة المشؤومة وقد سبق للهيئة التي يرأسها عبد الصمد الادريسي محامي وبرلماني ضمن فريق العدالة والتنمية أن انتقدت يوم أمس ما صدر عن ولاية الأمن بجهة فاس وطالبت بتحقيق شفاف ونزيه لكشف الحقيقة في جريمة قتل الطالب الحسناوي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *