وضع السكون للمحمول هو المتهم الأول وراء المعاناة من الأرق

وضع السكون للمحمول هو المتهم الأول وراء المعاناة من الأرق

أرجعت الأبحاث الحديثة سبب المعاناة من الأرق والحرمان من النوم إلى أجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية، وقالت”إننا نعتمد على الأدوات الإلكترونية للحد الذى نأخدها معنا فى فراشنا، لكن نوعا خاصا من الضوء المنبعث من هذه الأجهزة تسبب فى معاناتنا من مشكلات فى الخلود إلى النوم والأرق”.

وتشير البيانات إلى أن مايقرب من 80% منا يعترف باستخدام الهاتف الذكى أو الكومبيوتر اللوحى لنحو ساعتين قبل الذهاب إلى النوم خاصة فى الفئات العمرية التى تتراوح مابين 18 إلى 24 عاما لترتفع النسبة إلى 90% بين هذه الفئة العمرية. 

كشف الباحثون أن وميض الضوء الأزرق المنبعث من الأجهزة الإلكترونية خاصة الهواتف الذكية يعمل على قمع إنتاج وإفراز هرمون “الميلاتونين”المساعد على النوم. 

وقال البروفيسور “ريتشارد وايزمان “طبيب نفسى فى جامعة”هيرتفورد شاير” البريطانية أن الضوء الأزرق المنبعث من هذه الأجهزة يوقف إنتاج هرمون النوم “الميلاتونين” لذلك من المهم تجنب استخدامهم بوقت كاف قبل الخلود إلى النوم. 

وتوضح البيانات إلى أن أكثر من 28 مليون شخص فى المملكة المتحدة – مايقرب من ستة من أصل 10 – يقولون إنهم يحصلون بانتظام على ساعات نوم لا تزيد عن سبع ساعات ليلا.

ا ش ا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *