تحذير من استخدام المدارس في الدعاية الانتخابية بالقليوبيه

القليوبيه-محمدفضل

حذر الدكتور عبد الله عمارة، وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية، من استخدام المدارس وديوان مديرية التعليم والإدارات التعليمية الــــ12 في الدعاية الانتخابية.

وقال “إن أي مسئول سيسمح بذلك ستتخذ ضده إجراءات رادعة معقبا بقوله انتهى عهد التدخل في الانتخابات وذهب بغير رجعة وأصبح الشعب هو صاحب الكلمة الأولى والأخيرة في اختيار من يريد بحرية تامة”.

وأضاف: “إننا حريصون على إجراء انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة تليق بشعب قام بثورتين من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية”.

وأكد عمارة -خلال اجتماعه بمديرى الإدارات التعليمية ومديرى ادارات الأمن والاتصال السياسي بالمديرية طلعت عفيفى وآمال الوكيل- أن مدارس محافظة القليوبية بدأت استعداداتها لإجراء الانتخابات الرئاسية يومى 26 و27 مايو المقبل وجار تجهيز اللجان الفرعية والعامة والتأكد من جاهزيتها وتوافر المرافق بها وصلاحيتها الإنشائية لإجراء الانتخابات الرئاسية.

وأضاف: “إننا نقف على مسافة واحدة من كل المرشحين للانتخابات الرئاسية”، مؤكدا أن أي مسئول بالتعليم صغيرًا كان أم كبيرًا، يريد أن يساند مرشحًا بعينه عليه أن يستقيل فورًا أو ليفعل ذلك خارج المنظومة التعليمية.

وحذر من عقد المؤتمرات ولصق الدعايات على أبواب وأسوار المدارس، مؤكدًا أنه تقرر حظر الدعاية الانتخابية لسائر المرشحين داخل المدارس لأنها ليست ساحة للصراع السياسي.

وأوضح عمارة أنه تم تجهيز 553 مقرًا انتخابيًا تضم 1550 لجنة فرعية على مستوى مدارس المحافظة وتجهيز الاستراحات الخاصة بأعضاء اللجنة القضائية المشرفة على انتخابات الرئاسة، كما تمت مراجعة كل المدارس التي ستجرى بها عملية الانتخابات وتوفير كل المرافق بها والتنسيق مع أجهزة المحافظة والأمن لتأمينها.

وأشار إلى أنه تم استبدال مقار بعض اللجان ومنها إحدى اللجان بقرية كفر طلحة لوجود إصلاحات وأعمال ترميم بها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *