منع استخدام المحمول وتعليمات صارمة لرؤساء لجان الامتحانات بالقليوبية

منع استخدام المحمول وتعليمات صارمة لرؤساء لجان الامتحانات بالقليوبية

القليوبيه-محمدفضل

أصدر سيد خليل طبل مدير عام شئون الطلبة والامتحانات بمديرية التربية والتعليم بالقليوبية تعليمات مشددة لرؤساء اللجان والكنترول المركزى للشهادة الإعدادية والكنترولات الفرعية للشهادة الابتدائية وامتحانات النقل بعدم إجبار الطلاب على مغادرة الامتحان قبل انتهاء الزمن المحدد.

كما منع استخدام المحمول والتدخين وشرب المشروبات واصطحاب الصحف والجرائد داخل اللجنة سواء العاملين بها أو الطلاب.

وجه طبل – خلال اجتماعه مع رؤساء الكنترولات واللجان وإدارات شئون الطلبة على مستوى المحافظة – عددا من التعليمات المتعلقة بسير الامتحانات ومنها الاتصال الفورى بالإدارة التعليمية والتوريدات في حال وجود عجز في الأثاث وكراسات الإجابة وعدم ندب أي أعداد إضافية للجان خلال سير الامتحانات.

كما وجه بكتابة جدول الامتحانات بخط واضح وإعلانه في مكان ظاهر للطلاب وعمل كروكى بأرقام الحجرات بكل دور وإعلانها بمكان ظاهر وتخصيص ملاحظين لكل 20 طالبا بكل لجنة ومنع تعامل الإداريين المنتدبين للجنة من التعامل مع الطلاب وإسناد أمن اللجان إلى القادرين على حسن التصرف للعمل كمسئولى أمن بمعاونة بعض العاملين.

وأضاف: أنه لا يجوز لغير العاملين باللجنة الدخول عدا المحافظ أو وزير التعليم أو وكيل الوزارة أو مدير الإدارة ولجان التفتيش المسئولة عن متابعة الامتحانات.

وقال طبل: “إن عدد الطلاب الذين سيؤدون امتحانات الشهادة الابتدائية 109314 في 556 لجنة والإعدادية 77359 في 390 لجنة والإعدادية المهنية 4039 في 14 لجنة والإعدادية المهنية للصم 35 طالبا في 3 والإعدادية للمكفوفين 7 في لجنتين، بالإضافة إلى الامتحانات التكميلية في 12 لجنة للشهادة الابتدائية و27 لجنة للشهادة الإعدادية.

وأشار إلى بدء امتحانات العملى والمواد التي لا تضاف للمجموع وقال: “إن امتحانات النقل ستبدأ اعتبارا من 3 مايو المقبل والصف السادس 8 مايو والإعدادية 12 مايو” محذرا من أي خروج عن القانون بداخل اللجنة، مؤكدا أن من سيخالف القانون سيعاقب بالقانون سواء كان طالبا أو مدرسا أو عاملا.

وأوضح أنه تم التنسيق مع أجهزة الأمن والصحة لتأمين اللجان وتوفير الرعاية الصحية للطلاب والمعلمين والملاحظين، وطالب بإبلاغ أجهزة الأمن والإدارة التعليمية والمديرية في حال حدوث غش جماعى واستبعاد المسئولين عن اللجان وإحالتهم للتحقيق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *