سلفيون مغاربة يستنكرون الاجهاز على حرية التنقل

سلفيون مغاربة يستنكرون الاجهاز على حرية التنقل

عبد الله الحمزاوي – المغرب
استنكرت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الاسلاميين ما قالت انه تضييق على أنشطة اللجنة ومنعها من المشاركة في مؤتمر حقوقي دولي وندد بيان للجنة استمرار التضييق على حرية التنقل التي يضمنها القانون وقال البيان ما يلي:
يبدو أن بعض الجهات في الدولة المغربية لم تكتف بالهجمة الشرسة التي تشنها على اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين إعلاميا قصد شيطنتها و عزلها، كما لم تكتف بمنع بعض أنشطتها بالناظور واعتقال نشطائها من مختلف الجهات ، ليتعرّض هذه المرة أعضاء من المكتب التنفيذي للجنة المشتركة للمضايقات والضغوطات من طرف وزارة الداخلية و بشكل مباشر عبر قسمها المتخصص في الجوازات بكل من فاس و طنجة و سيدي سليمان بحرمان كل من نائب المنسق العام رضوان العروسي الغريبي و المتحدث باسم اللجنة المشتركة عبد الرحيم الغزالي و منسق جهة الرباط-سلا أحمد بلبركة من الحصول على جواز السفر بحجج واهية المراد منها عرقلة حضورنا للقاء حقوقي دولي، و ذلك في خرق واضح لحق تنقل الأفراد الذي تكفله جميع المواثيق و الأعراف الدولية في بنودها بما في ذلك الدستور المغربي الذي ينص في الفصل 24 على أن “حرية التنقل عبر التراب الوطني والاستقرار فيه، والخروج منه، والعودة إليه، مضمونة للجميع وفق القانون”.
و عليه تستنكر اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين المضايقات التي يتعرض لها مكتبها التنفيذي بشكل مستمر و تدعو وزارة الداخلية إلى احترام حقنا في التنقل و الابتعاد عن هكذا ممارسات .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *