النيابة:لا شبهة جنائية وراء مقتل سجين قسم المعادى بحسب شهادة زملائه

النيابة:لا شبهة جنائية وراء مقتل سجين قسم المعادى بحسب شهادة زملائه

أمرت نيابة المعادى، برئاسة أحمد عز الدين، بإرسال جثة شخص لقى مصرعه بحجز قسم شرطة المعادى إلى الطب الشرعى لتشريحها وبيان سبب الوفاة، وانتقلت النيابة لمقر الحجز الذى شهد مصرع “س.ف” فى العقد الثالث من عمره، حيث تبين أن الحجز به العشرات من المحبوسين على ذمة قضايا وأغلبهم من عناصر جماعة الإخوان.

واستمعت النيابة إلى أقوالهم، حيث أكدوا أنه لا توجد شبهة جنائية حول الوفاة، ولكنه أثناء نوم المجنى عليه سقطت “لمبة إضاءة” على باب الحجز، مما أدى إلى وجود كهرباء على الباب انتقلت لجسد المجنى عليه وأدت إلى مصرعه.

كما استمعت النيابة إلى أقوال الضباط المكلفين بتأمين الحجز الذين أكدوا على صحة ما جاء بأقوال الشهود بشأن مصرع المجنى عليه، الذى كان ينفذ حكما فى إحدى القضايا الجنائية وليست السياسية.

وأضاف الضباط أنهم قاموا بنقل المجنى عليه إلى المستشفى إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة هناك، وأمرت النيابة باستدعاء أهل المجنى عليه لسؤالهم حول الواقعة، وبيان ما إذا كانوا سيوجهون الاتهام لضباط القسم قى التورط فى ارتكاب الواقعة من عدمه.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *