6إبريل تتهم إدارة سجن طرة بالتعنت مع محتجزيها

أدانت حركة شباب 6 إبريل ما وصفته بتعنت إدارة السجن مع محتجزى الحركة، حيث قال محمد كمال عضو المكتب السياسى ونائب مدير المكتب الإعلامى للحركة، إن إدارة سجن طرة كانت قد وافقت على إدخال مراوح داخل الحجز لكل من أحمد ماهر ومحمد عادل وأحمد دومة، لكنها تعنتت ورفضت فى النهاية إدخال المراوح، مما نتج عنه معاناة النشطاء الثلاثة من متاعب صحية، حيث عانى محمد عادل من ارتفاع فى ضغط الدم وأحمد دومة وأحمد ماهر الذين يعانون من مشاكل صحية منذ حبسهم، وازداد تعنت إدارة السجن برفضها إدخال أطباء للكشف عليهم.

وأضاف كمال فى بيان للحركة أن محتجزى الحركة فى أبو زعبل أحمد جمال زيادة وسيد المصرى يعانون الأمرين من المعاملة الانتقائية السلبية لهم داخل السجن، مشيرا إلى أن إدارة سجن وادى النطرون لم تكن أفضل حالا من إدارات السجون السابق ذكرها، حيث يتم معاملة كريم طه وإمام فؤاد ومحمد شريف ومحمود فرحات معاملة لا ترقى إلى الإنسانية فى شىء .

وطالب كمال المجلس القومى لحقوق الإنسان بمباشرة اختصاصاته ومراقبة معاملة إدارة السجون للمحتجزين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *