الكمبيوتر يزيد من مخاطر الإصابة بداء السكرى

“الداء السكرى أو المرض السكرى أو مرض السكر أو البول السكرى”، متلازمة تتصف باضطراب الاستقلاب وارتفاع شاذ فى تركيز سكر الدم الناجم عن عوز هرمون الأنسولين، أو انخفاض حساسية الأنسجة للأنسولين، أو كلا الأمرين، ويؤدى السكرى إلى مضاعفات خطيرة أو حتى الوفاة المبكرة.

زادت فى الآونة الأخيرة معدلات الإصابة بمرض السكرى، وقد ألقى العلماء والخبراء باللوم على الحياة العصرية التى يعيشها أفراد هذا العصر من اتباع أنماط حياتية، مثل: استخدام الكمبيوتر، وتناول الوجبات السريعة والسهلة وعدم ممارسة الرياضة.

كما أن السمنة تلعب دورا خطيرا فى الإصابة بهذا الداء، وقد ذكر مركز مراقبة الأمراض والوقاية الأمريكى أن حدوث زيادة كبيرة فى معدل الإصابة بهذا المرض وجد بين السود، وقد بلغت أكثر من 10% فى عام واحد، على حين كانت معدلات الحالات مرتفعة أيضا عند البيض واللاتينيين والمجموعات العرقية الأخرى، لكن قد لوحظ انخفاض معدل حدوثه عند مجموعة عمرية واحدة وهى تلك المتمثلة فى الأشخاص البالغ عمرهم الثلاثين، وذلك وفقا لموسوعة “صحة الإنسان والعلم الحديث” للدكتور حسن أحمد شحاتة.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *