البابا تواضروس: من ذهب للقدس كسر الإجماع المتفق عليه

قال البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكيرازة المرقسية، “إن قرار منع زيارة الأقباط للقدس لازال ساريًا، فمازال القرار منذ أيام البابا كيرلس بعد حرب 67 وحبرية البابا شنودة”.

وأضاف البابا خلال إجابته على أسئلة الأقباط بكنيسة السيدة وأبى سيفين بمدينة الشارقة بالإمارات، “موقفنا فى زيارة القدس واضح، عندما نحب أن نزور القدس سنزورها مع كل اخواتنا المصريين، وهناك تطبيع بين الحكومات، ولكن لازال تطبيع الشعب لم يحدث”.

وتابع البابا: “من ذهب هناك كسر إجماعًا متفقين عليه”، مردفا: “وده مش كويس “، مستطردا “ولكى أكون أمينا معكم فيهم بعض الناس سنهم متقدم طلبوا الذهاب للقدس فذهبوا لزيارتها، والكبار يتوجهون لأخذ بركة، وقرار الكنيسة لا زال مستمرا”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *