“دايت البروتين” له نتائج فعالة ولكن مضاعفاته خطيرة جدا

“دايت البروتين” له نتائج فعالة ولكن مضاعفاته خطيرة جدا

الرغبة فى فقدان الوزن سريعا قد تدفع الكثيرين وخاصة السيدات إلى اتباع حميات غذائية خاطئة، ومن أشهر تلك الحميات “دايت البروتين”، وتعتمد تلك الحمية على أن تناول النشويات والألياف يسبب زيادة السعرات الحرارية، لذلك فهو يعتمد على الأطعمة التى تحتوى على البروتينات فقط، كما أوضح الدكتور صبحى عيد استشارى التغذية وعلاج السمنة والنحافة، مضيفا أن تلك الحمية كانت لطبيب فرنسى، وهى تأتى بنتائج فعالة جدا خلال فترة قصيرة، لكن مضاعفاتها أخطر وأكثر من ذلك.

وأضاف عيد تعتمد تلك الحمية على تناول الكميات التى ترغب فيها من الأطعمة البروتين الحيوانى فقط، ويمكن تناول ما ترغب من الطعام بشرط ألا تخرج عن تلك الأطعمة، اللحوم، الأسماك، الدجاج، الألبان خالية الدسم، الجبن، البيض فقط، ويصل المسموح إلى تناول دجاجة أو أكثر فى الوجبة الواحدة.

ويمنع تماما تناول أى كمية مهما كانت صغيرة من النشويات مثل الخبز أو الأرز أو المكرونة، ويمنع تماما أى نشويات أى خضار يحتوى نشويات أو بقوليات مثل الفول، الفاصوليا، أو الفواكة، أو الخضار.

وتابع عيد أن خطورة هذا النظام الغذائى، تتركز فى أن تناول البروتين يزيد من إنتاج بعض المواد السامة، ويطلق عليها “الأمونيا” والتى يتم التخلص منها عن طريق الكلى، ويخرجها الإنسان عن طريق البول، وتناول هذا الكم من البروتينات يرهق الكلى التى تعمل طوال الوقت على تخلص الجسم من هذه السموم، مضيفا أن عدم تناول أى أطعمة تحتوى على ألياف نباتية تؤدى إلى الإصابة بالإمساك، مما تزيد من معاناة الشخص.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *