عمومية طارئة لأطباء الأسنان لسحب الثقة من مجلس الإخوان

عمومية طارئة لأطباء الأسنان لسحب الثقة من مجلس الإخوان

قررت نقابة أطباء الإسنان عقد جمعية عمومية طارئة لها يوم 27 فبراير بدار الحكمة لسحب الثقة من النقيب ومجلس النقابة المنتمى لجماعة الإخوان المسلمين، وتشكيل لجنة مؤقتة لإدارة النقابة.

من جانبها، أكدت الدكتورة أميمة المحلاوى منسقة لجنة إنقاذ النقابة، أن النقيب الدكتور حازم فاروق ود.محمد الجيزاوى أمين مساعد النقابة محبوس فى قضية تعذيب حتى الموت فى رابعة، ود.أحمد عارف عضو بالمجلس فى تحريض على عنف وكان هو المتحدث الرسمى للجماعة.

وأوضحت الدكتورة أميمة، أن الجمعية ستناقش سحب الثقة من النقيب وأعضاء المجلس، وتشكيل لجنة مؤقتة لإدارة النقابة لحين انتخاب نقيب ومجلس جديدين وتحديد يوم لفتح الباب لانتخابات المجلس والنقيب، ومناقشة الميزانية وتشكيل لجنة لبحث مصروفات المجلس وتقديم مذكرة للجنة المؤقتة عن الموازنة، واستنكار البيانات التى صدرت من المجلس لتأييد الإخوان والرئيس السابق محمد مرسى ووصفه لخروج الشعب المصرى فى 30 يونيو بأنه انقلاب على الشرعية.

وأشارت إلى أن الجمعية ستناقش كذلك أنها مع ما يقره الشعب المصرى بأغلبيته وإدانة عمليات العنف التى تديرها جماعة الإخوان فى الجامعات والشوارع والأحياء، وإعلان مساندتها للجيش والشرطة والحكومة فى محاربة الإرهاب.

وكانت لجنة إنقاذ نقابة الفم والأسنان قد جمعت ما لا يقل عن300 توقيع لأطباء على مذكرة تقدموا بها للمجلس الحالى بعقد جمعية عمومية طارئة لسحب الثقة من المجلس الإخوانى الحالى.

كتبت\مريم

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *