جنازة شعبية لسادس شهداء الشرطة بالشرقية يتقدمها المحافظ ومدير الأمن

شيع أهالى الشرقية أمين الشرطة “إسماعيل محمد عبد الحميد التلاوي” سادس شهداء أمناء الشرطة بمحافظة الشرقية، جثمانه فى جنازة شعبية مهيبة خرجت من مسجد القرية وتقدمها كل من الدكتور سعيد عبد العزيز محافظ الشرقية واللواء سامح الكيلانى مدير الأمن وزملاء الشهيد.

كان الشهيد لفظ أنفاسه الأخيرة مساء اليوم الأحد داخل مستشفى الأحرار العام بعد 5 أيام من إصابته بطلق نارى بالرأس، على أيدى عناصر إرهابية.

وكان اللواء سامح الكيلانى مدير أمن الشرقية، قد تلقى إخطار من نائبه اللواء عصام جابر حكمدار المديرية يفيد وصول “إسماعيل محمد عبد الحميد التلاوى32 سنة ومقيم أنشاص البصل مركز الزقازيق من قوة شرطة نجدة الشروق، إلى مستشفى الأحرار مصابا بطلق نارى بالرأس.

وقالت مصادر أمنية أن شهود العيان أكدوا لهم قيام شخصين يستقلان دراجة أصاباه بطلق نارى، ولاذا بالفرار وانتقل على طوسن وكيل أول نيابة مركز الزقازيق، برئاسة إسلام حسين مدير النيابة، بإشراف المستشار أحمد دعبس المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، لمشرحة مستشفى الأحرار لمعانية الجثة، وأمر بانتداب الطب الشرعى لتشريحها لبيان سبب الوفاة وصرح بالدفن، الجدير بالذكر، أنه تم استهداف 6 من أمناء الشرطة فى أقل من 10 أيام بطريقة واحدة وهى طلقة واحدة بالرأسs120142420294

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *