المخابرات السعودية لـ CNN: الجيش العراقي انسحب من قاعدة بعقوبة تأهبًا لتوغل ” داعش” في بغداد

كشف مصدر بجهاز المخابرات بالمملكة العربية السعودية أمس الأحد عن أن الجيش العراقي انسحب مرة أخرى من قاعدته في بعقوبة في خطوة تأتي بدافع التأهب من قيام مقاتلي الدولة الإسلامية بالعراق والشام، أو ما يُعرف بـ”داعش” بالتوغل بالعاصمة العراقية، بغداد.
وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه في تصريح لـ” CNN ” :” أن كتائب ” داعش ” طوقت سامراء بصورة متعمدة للمحافظة على قوة الدفع باتجاه العاصمة بغداد.
وأوضج المصدر :” أن القاعدة العسكرية الرئيسية للجيش العراقي في بعقوبة تم اجتياحها من قبل داعش، حيث أن هدف التنظيم الآن هو الاشتباك مع دفاعات مطار بغداد والوصول إلى مسافة يمكن للقذائف فيها أن تصل إلى أحياء بغداد الشمالية ” .
وأشار إلى أن إحدى الكتيبتين الأماميتين لداعش ستشتبك مع القوات الشيعية القادمة للدفاع عن مقام الإمام العسكري في سامراء في حين أن باقي التشكيلات التي أحاطت بهذه المدينة ستدفع باتجاه مطار بغداد.
وألقى المصدر الضوء على أن الدفاعات العسكرية للجيش العراقي شمال العاصمة بغداد مشتت وفوضوي والمليشيات الشيعية المشكلة مؤخرا تتخللها حالة ارتباك.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *