وزيرة البيئة تغادر الجونة عقب الإنتهاء من الإحتفال باليوم العالمى للبيئة

البحر الأحمر – مصطفى بديع

غادرت مساء أمس الدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة مدينة الجونة عقب الإنتهاء من الإحتفال باليوم العالمى للبيئة متجه إلى القاهرة ، و ودعت الوزيرة العاملين بالوزارة قائله لهم ” ساعات ويأتى لكم وزير جديد، مطالبة إياهم باستمرارهم فى العمل والاجتهاد ” ، جدير بالذكر أن كافة قيادات وزارة البيئة والعاملين بها يشاركون فى الاحتفال باليوم العالمى للبيئة ومؤتمر مجلس وزراء البيئة العرب والمؤتمر العربى فى فرص الاستثمار فى القضايا البيئية المنعقد بالجونة فى الفترة من 14 إلى 17 يونيو الجارى ،

هذا و قد الدكتور عمرو السماك الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة والدكتور عبد اللطيف الكردى العضو المنتدب بالشركة المصرية للأملاح والمعادن (إميسال)، اليوم، اتفاقية فنية لتنفيذ مشروعين بيئيين من خلال مشروع حماية البيئة للقطاع الخاص وقطاع الأعمال العام الصناعى، هما مشروع إعادة استخدام المخلفات الصناعية الصلبة والسائلة لإنتاج ملح كلوريد الصوديوم عالى النقاوة بنسبة 99,7%، والملح الطبى بنسبة نقاوة 99,8%، ومشروع التخلص من مخلفات مواد التعبئة عن طريق ميكنة خط التعبئة، وذلك خلال مؤتمر الاستثمار العربى الذى أقيم ضمن فعاليات الاحتفال بيوم البيئة العالمى لهذا العام بمنطقة الجونة بمحافظة البحر الأحمر، وخلال التوقيع تم التأكيد على أن تلتزم الشركة وفقاً للاتفاقية على خفض المؤشرات البيئية، وإعداد خطة العمل البيئى طبقاً للإطار المعد من قبل جهاز شئون البيئة قبل مضى عام على انتهاء تجارب التشغيل والعمل على تنفيذها، بالإضافة إلى الالتزام بالبرنامج الزمنى للمشروع، كما تتعهد الشركة بإبلاغ مشروع حماية البيئة فى حال تعديل الجدول الزمنى المتفق عليه، وتيسير المراجعة والتقييم من قبل وحدة تنفيذ المشروع،بالإضافة إلى أنه فى حالة قيام الشركة باستبدال المعدات القديمة بأخرى حديثة، يجب أن تكون متوافقة بيئياً، على أن يقوم جهاز شئون البيئة من خلال إدارة التفتيش البيئى بإعداد تقرير ربع سنوى عن مدى التزام الشركة بتنفيذ بنود الاتفاقية،كما تلتزم الشركة على إعادة استخدام المخلفات الصلبة والسائلة المتراكمة والناتجة من العمليات الصناعية عن طريق الإذابة والمعالجة الكيميائية وعدم إضافة أى مخلفات ناتجة عن العمليات الصناعية إلى محمية بحيرة قارون للحفاظ على التوازن البيئى بها ، جدير بالذكر أنه قد تم تحديد المشروع طبقاً لبنود الاتفاقية الخاصة بمشروع حماية البيئة للقطاع الخاص وقطاع الأعمال العام الصناعى مع بنك التعمير الألمانى وملحقاتها، وكذلك تقديم دراسة جدوى بيئية اقتصادية معتمدة من وحدة تنفيذ المشروع بالجهاز وإتمام الإجراءات القانونية،

و على الجانب الآخر أكد الدكتور إياد مغلى، المدير والممثل الإقليمى لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، أن التباحث فى فرص الاستثمار فى المشروعات البيئية، يأتى فى وقت يجتمع فيه العالم أجمع ممثلا بوزراء ومندوبين عن 158 دولة فى الأسبوع المقبل فى نيروبى برعاية الأمم المتحدة لمناقشة جدول التنمية لما بعد 2015، وأشار مغلى خلال كلمته بمناسبة اليوم العالمى للبيئة المنعقد حاليًا فى الجونة ومؤتمر فرص الاستثمار فى المشروعات البيئية إلى أن أهداف التنمية المستدامة لا يمكن صياغتها فى غياب رؤية اقتصادية واجتماعية وبيئية واضحة لتحقق الرفاهية للشعوب، تقضى على الفقر من ضمن المساحة التى تبيحها لنا الطبيعة ومواردها ، وأشاد مغلى، بدور مصر وجهد العاملين فى برنامج اليوم العالمى للبيئة فى التنظيم والاحتفالية والمعرض المرافق لها، ناقلًا تحية أخيم شتانز نائب الأمين العام للأمم المتحدة والمدير التنفيذى لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لكل المشاركين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *