المستقيلون من تمرد بنى سويف: ندعم السيسي مرشحا للرئاسة

أعلن 12 عضوًا من أعضاء حركة تمرد بنى سويف استقالتهم، اليوم الأحد، وهم مسئولو مكاتب مراكز ومدن، (بنى سويف، وسمسطا، وناصر)، اعتراضًا منهم علي وجود انشقاقات داخل قيادات الحركة بالقاهرة ومساندة بعض المؤسسين لحسن شاهين ومحمد عبدالعزيز، خالد القاضى، ومن معهم لحمدين صبحى لخوض الانتخاباتالرئاسية.

وأصدر أصحاب الاستقالات، بياناً جاء فيه أنه “نتيجة لعدم قدرة الحركة فى المرحلة الحالية على التوحد خلف مرشح واحد، الذى كان من شأنه أن يعزز من ثقتها وقدرتها فى العمل على الأرض خلال المرحلة القادمة، وأيضاً لرغبة البعض فى السيطرة على حركة ملك للشعب المصرى بهدف تحقيق مكاسب.

وأضافوا نحن نرى أن دور الحركة انتهى، وليس من حق أحد التحدث باسمها الآن، لذلك نتقدم باستقالتنا حتى نكون متسقين مع أنفسنا ولرغبتنا فى دعم المشير عبدالفتاح السيسى فى انتخابات الرئاسة والتركيز فى حملته دون الدخول فى صراعات وانشقاقات جديدة لا طائل منها.

والمستقيلون هم: أعضاء المكتب التنفيذى بمركز ومدينة بنى سويف، تامر عبد المنعم، ووليد عبد المنعم، ومحمد الجبالى، ومحمد سيد، وعصام الجهلان.

مركز ومدينة سمسطا: عماد يوسف محمد، وحمدى على سليمان، وعادل عبد العظيم دياب، ومحمد حافظ عبد المطلب.

مركز ومدينة ناصر: أحمد الجبالى، وعلا رمضان، وخالد سلطان

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *