حبس نجل صفوت عبد الغنى لانضمامه لجماعة إرهابية 45 يوما

حبس نجل صفوت عبد الغنى لانضمامه لجماعة إرهابية 45 يوما

قررت محكمة جنايات القاهرة، تجديد حبس ياسر صفوت عبد الغنى نجل القيادى بالجماعة الإسلامية صفوت عبد الغنى، وآخر يدعى عمرو إبراهيم حسن، 45 يوما، على خلفية اتهامهم بالانضمام لجماعة إرهابية مسلحة.

وكانت نيابة أول مدينة نصر، برئاسة المستشار أحمد شورب رئيس النيابة، قد أمرت بتجديد حبس ياسر صفوت عبد الغنى نجل القيادى بالجماعة الإسلامية صفوت عبد الغنى، وعمرو إبراهيم حسن 15 يوما على ذمة التحقيق، لاتهامهم فى أحداث الاشتباكات التى شهدتها مدينة نصر ثان فى غضون شهر ديسمبر لعام 2013.

وأسندت النيابة إلى المتهمين جرائم إثارة الشغب والبلطجة والتجمهر والتعدى على قوات الشرطة وإتلاف الممتلكات العامة والتظاهر دون تصريح من وزارة الداخلية والانضمام إلى عصابة إرهابية مسلحة تهدف إلى تكدير السلم والأمن العام.

وكانت تظاهرة لأنصار جماعة الإخوان انطلقت يوم الجمعة 13 ديسمبر لعام 2013 من أمام مسجد السلام بمنطقة مدينة نصر، واعتدى أنصار الجماعة على قوات الأمن بالحجارة والمولوتوف، مما دفع قوات الأمن إلى إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

وتمكنت القوات من ضبط المتهمين، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 56521 لسنة 2013، وتمت إحالتهم إلى النيابة التى تولت التحقيق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *