’’ اينشتاين المصري ’’ طفل عبقرى من اسيوط يثبت خطأ 15 نظرية علمية لنيوتن وأينشتاين

كتبت : هيام السكرى

حطم الطفل الصعيدي مصطفى محمود حسين 15 نظرية علمية لعلماء كبار، مثل نيوتن وأينشتاين في 20 دقيقة، أمام مجموعة من أساتذة كلية العلوم بجامعة أسيوط، بإستخدام ورقة وقلم. مصطفى الذي يبلغ من العمر 10 سنوات فقط، حصل على جائزة أذكى طفل في العالم لثلاث مرات متتالية. يقول والد الطفل: «في احدى المرات عاد مصطفى من مدرسته حزينًا جدًا، فسألته عن السبب فقال إن زميلًا له استطاع إثبات خطأ 5 نظريات علمية في ساعتين، منها نظرية الجاذبية. هنا تأثرت بكلام ابني الحزين، وقررت أنا وهو أن نكسر 15 نظرية بدلًا من 5 وفي خلال ثلث ساعة فقط، أمام مجموعة كبيرة من أساتذة الفيزياء والكيمياء بجامعة أسيوط. بإستخدام ورقة وقلم فقط وبفضل الله تعالى أثبت إبني خطأ 15 نظرية علمية، منها نظرية الجاذبية والنسبية والإنفجار العظيم وغيرهم. كما أثبتنا خطأ نظرية التطور الكافرة والعياذ بالله». مضيفًا: «الخطوة القادم بإذن الله هي كسر نظريات في علم النفس، خصوصًا نظريات العالم اليهودي الكافر سيجموند فرويد». وتابع والده الذي يعمل مدرس موسيقى: «إبني مصطفى تبدو عليه إمارات الذكاء الشديد في القرية منذ الصغر، حيث يشهد له الجميع أنه يشاهد قناة (سي إن إن) الأمريكية بإستمرار، كما أنه تأثر كثيرًا بكتب الدكتور إبراهيم الفقي التي ساعدته على تحقيق أهدافه. كما أني سميته على إسم العالم المصري المعروف الدكتور مصطفى محمود، وقد أخذ عنه الذكاء ولله الحمد». واختتم والده الحديث متأثرًا: «ببساطة يمكن القول أن ابني هو معجزة ينبغي أن يفخر كل مصري بها».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *