قيادي بداعش: الجهاديون المعتقلون بمصر أقنعوا ضابط الشرطة بالانضمام للتنظيم

قيادي بداعش: الجهاديون المعتقلون بمصر أقنعوا ضابط الشرطة بالانضمام للتنظيم

تقرير:  ثروت منصور

 

روى عدد من عناصر داعش تفاصيل جديدة حول مقتل أحمد الدروي الضابط السابق ومرشح مجلس الشعب السابق الذي انضم لتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام وفجر نفسه في العراق.

تجنيد ضباط الشرطة

وكشف أحد قيادات أن تجنيد  أحمد الدروي  رجل الأمن وتأثره بالفكر الجهادي تم من خلال الأهالي والأسرى الجهاديين الذين كان ينقلهم أحيانا في سيارات الترحيلات”.

 

رحلة انضمام لداعش

وقال أحد اضدقاء الدروي عبر موقع التواصل الأجتماعي “تويتر” : “كلمني أول مرة من حسابه قبل النفير للعراق وكان يضع تحت اسمه ” أحب المجاهدين ولست منهم .. سألني عن الطريق ولم أفده”.

وتابع :” فاجئني  فيما بعد  برسالة لي يخبرني أنه في الشام وطلب مني أن أرشده لأي الكتائب ينضم ولما استشعرت صدقه قلت له رأيي وتركت له الخيار”.

وأضاف :”قويت علاقتنا، وصار هو الأمير العسكري لكتيبة أسود الخلافة التي تتكون من إخوة مصريين”.

 

 

 

وقف تقديم تمويل لعناصر التنظيم بمصر عقب عزل مرسي

وأردف :” بعد انقلاب السيسي على مرسي كلمني الدروي ليخبرني أن مصادر دعمهم في مصر انقطعت ويريد مساعدة واتصال ببعض الداعمين، قلت له لن يدعمك أحدهم إلا بالتنازل عن مبادئك والقبول بشروطهم .. وتركت له خيار التجربة وبالفعل التقى بعضهم” على حد قوله.

وأضاف :”التقى بعدد كبير من الداعمين ولم يعد من تركيا بفلس واحد فقط لأنه رفض فكرة قتال الدولة الإسلامية والتحريض عليها. مشيرا إلى أن بعد عودته انضم هو وكتيبته للاخوة في الدولة وقاتل في الساحل لفترة طويلة .. في أخر مرة تحدثنا أخبرني أنه حزين”.

وأكد أنه في حديثه الأخير مع الدروي شعرت بأنه مودع أغرقني بكلمات الحب والدعاء ليختفي بعدها ويأتني خبر تنفيذه”.


الانضمام لبيت المقدس 

واوضح أنه كان يتمنى الجهاد مع إخوانه في بيت المقدس بمصر ويتقطع قلبه نصرة للعفيفات ويتمنى نصرتهن”.

 

وأضاف:”مارأيت رجلاً أشد حباً منه لزوجته وأطفاله يكثر الحديث عنهم إلا أنه تركهم نصرة لدين الله جمعه الله بهم في الجنان”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *