قطاع مصلحة الأمن العام بالتنسيق مع مديريات الأمن وقوات الأمن المركزى يتمكن خلال يوم 11 نوفمبر الجارى من ضبط 74 قطعة سلاح نارى وضبط وورشة لتصنيع الاسلحه

متابعه اخباريه : محمد جمال عبدالقادر ومحمد عبيد

فى إطار مواصلة الحملات الأمنية المكثفة لمواجهة أعمال البلطجة وضبط الخارجين عن القانون وحائزى الأسلحة النارية والبيضاء وإحكام السيطرة الأمنية .. قام قطاع مصلحة الأمن العام بتوجيه عدة حملات أمنية وتفتيشية بالتنسيق مع مديريات الأمن وقطاع الأمن المركزى بكافة محافظات الجمهورية أسفرت جهودها عن تحقيق النتائج الإيجابية التالية :-
فى مجال ضبط الأسلحة النارية والبيضاء : تم ضبط عدد ( 74 ) قطعة سلاح نارى عبارة عن:
( 10 ) بنادق آلية .
( 22 ) بندقية خرطوش .
( 6 ) طبنجة .
( 36 ) فرد محلى الصنع .
( 237 ) طلقة نارية مختلفة الأعيرة .
ضبط ( 178 ) قطعة سلاح أبيض .
فى مجال ضبط ورش تصنيع الأسلحة النارية : تم ضبط ورشة لتصنيع الأسلحة النارية بدائرة مركز شرطة أشمون بالمنوفية.
فى مجال ضبط قضايا المخدرات : تم ضبط ( 482 ) قضية مخدرات ضُبط خلالها الآتى:
كمية من مخدر البانجو وزنت ( 3,59,495 كيلو جرام ) .
كمية من مخدر الحشيش وزنت ( 19,192 كيلو جرام ) .
كمية من مخدر الهيروين وزنت ( 1,732 كيلو جرام ) .
كمية من مخدر الأفيون وزنت ( 140 جرا م ) .
عدد ( 70566 ) قرص مخدر .
فى مجال ضبط الهاربين من السجون العمومية وحجز الأقسام والمراكز : تم ضبط سجين هارب .
فى مجال ضبط التشكيلات العصابية : تم ضبط ( 8 ) تشكيلات عصابية ضمت ( 24 ) متهم إرتكبوا ( 10 ) حوادث سرقة متنوعة .
فى مجال ضبط المطلوب ضبطهم وإحضارهم فى قضايا متنوعة : تم ضبط ( 46 ) متهم هارب مطلوب ضبطهم وإحضارهم فى قضايا كقرارات النيابة العامة.
فى مجال ضبط القائمين بأعمال البلطجة والسرقات بالإكراه : تم ضبط ( 3 ) متهمين لقيامهم بإرتكاب أعمال البلطجة وحوادث السرقات بالإكراه وبحوزتهم ( 2 بندقية آلية ، فرد محلى ، 2 قطعة سلاح أبيض ) .
فى مجال تنفيذ الأحكام : تم تنفيذ ( 21907 ) حكم قضائى متنوع .. وذلك على النحو التالى :
عدد ( 236 ) حكم جناية .
عدد ( 10237 ) حكم حبس جزئى .
عدد ( 1828 ) حكم حبس مستأنف .
عدد ( 7387 ) حكم غرامة .
عدد ( 2219 ) حكم مخالفة .
فى مجال ضبط الدراجات البخارية المخالفة : تم ضبط ( 436 ) دراجة بخارية مخالفة.
فى مجال ضبط السيارات المُبلغ بسرقتها : تم ضبط ( 11 ) سيارة مُبلغ بسرقتها

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *