أحذروا( الميت الحي)….. بقلم زهران زيدان

 

كما توقعنا انتهي اليوم (28) علي خير يوم دعوة اعداء الوطن للشعب المصري للتظاهر تحت مسمي ( ثورة الشباب المسلم ) 
لم يكن لها وجود لرفض الشعب المصري لها والاجراءات الامنيه المشدده

….لكن احذر ان تنخدع الدوله في ذلك وتظن انها قادره علي حكم الشعب بالقبضه الحديده كما فعلت ايام الحكم البائد وانها نجحت في ذلك 
…..الشعب المصري اختار رئيسا احبه وهو الان يمني النفس بالغد والمستقبل الافضل علي يديه الشعب مستعد الان ان يصبر ويربط الحزام خمس سنوات قادمه فترة حكم( الرئيس السيسي )

ويوم ان ينجح في تحقيق اماني الشعب فقرائهم قبل اغنيائهم والذين احبوه وانتخبوه ويدافعون عنه ويساندونه يومها سيحفر اسمه في قلوبهم وزاكرتهم كما فعل عبد الناصر لكن اذا فشل بسبب سوء اختيار القيادات وممثلين الشعب في البرلمان القادم واستمرار رموز الفساد والفاشلين في مواقعهم والتحكم في مقدرات ومفاصل الدوله
يومها سيشعر الكثيرون ان حياتهم لاقيمة لها . اصعب شيئ ان يشعر المواطن انه (ميت بالحيا) وخصوصا الشباب الفيصل الاكبر في هذا الوطن
يومها سيندفع الكثيرون لايخشون الموت
……فالقهر والظلم وغياب العداله والجوع والفقر معها جميعا يشعر الانسان انه الميت الحي . حفظ الله مصر من شرور أبنائها قبل اعدائها..

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *