انفراد ..فضايح مركز ومدينة اسيوط ..الرقابة الادارية تتحفظ على دفاتر الادارة الهندسية ورئيس المركز يمتنع عن توقيع محاضر ضد سور دير درنكة

انفراد ..فضايح مركز ومدينة اسيوط ..الرقابة الادارية تتحفظ على دفاتر الادارة الهندسية ورئيس المركز يمتنع عن توقيع محاضر ضد سور دير درنكة

كتب محسن بدر

تحفظت الرقابة الادارية باسيوط اليوم الثلاثاء العاشر من مارس على الدفاتر الخاصة بالادارة الهندسية لمركز ومدينة اسيوط .

يذكر ان قامت البوابة بالانفراد بنشر قرار الخطر الداهم المزور لمنزل قرية الهدايا والذى قتل فية 6 افراد من عائلة واحدة حيث تعود تفاصيل الواقعة ، 

ان  الرقابة الادارية والنيابة العامة باسيوط تقوم بالتحقيق فى واقعة تزوير خطابين بالوحدة المحلية لمركز ومدينة اسيوط .

البدايه انهيار منزل بقرية الهداية التابعة للوحدة المحلية لاسكندرية مبارك مركز اسيوط يوم 15 ديسمبر الماضى وقتل تحت انقاضة ستة من اسرة كاملة ، وللتعتيم على الفاجعه والخروج منها ، قام احد مستشارى محافظ اسيوط السابق بالاستشارة انة يستخرج قرار خطر داهم بتاريخ قديم لهذا المنزل ..،وقامت الوحدة المحلية لاسكندرية مبارك “بناءا على التوجيهات” بعمل خطاب موجه الى مركز اسيوط “مزوووور”” لفحص المنزل يوم 8 ديسمبر ..فانتقلت الادارة الهندسية لمركز ومدينة اسيوط واستخرجت قرار الخطر الداهم بنفس التاريخ،تحت رقم 14 لسنة 2014 “بناءاعلى التوجيهات ايضا”.

قام احد افراد العائلة بالتوجه الى مديرية التضامن الاجتماعى لصرف التعويضات التى صرح بها المسئولين باسيوط فاصطدم بالحقيقة ان هناك قرار خطر داهم للمنزل ،فقام بابلاغ الرقابة الادارية والنيابة العامة التى تولت التحقيق.

وفى التحقيقات ثبت ان مهندس التنظيم الذى يشرف على قرية الهدايا كان غائب يوم 8ديسمبر ولم يوقع حتى على قرار الخطر وان اول يوم يفحص ويعاين المنزل المنهار يوم 16 ديسمبر اى بعد انهيار المنزل وهو انقاض..وقال موظفى اسكندرية مبارك ان الخطاب خرج من اسكندرية مبارك يوم 15 ديسمبر وقرار الخطر الداهم تم عملة يوم 15 ديسمبر..، وان قرار الخطر الداهم تم فبركتة للاعلام لكى يهدا الراى العام ضد مسئولى اسيوط.

ومن ناحية اخرى سادت حالة من الهرج والمرج مركز ومدينة اسيوط بعد نشر ان مركز ومدينة اسيوط لم يقم بايقاف اعمال او حتى اصدار تراخيص للسور الذى يقع بدير درنكة والتى قامت بانشائة الكنيسة مما ترتب علية سيطرة الكنيسة على اكثر من 700 فدان مبانى تحت رعاية المسئولين .

وقالت مصادر داخل الوحدة المحلية ان مديرة الادارة الهندسية قامت بعمل محاضر وايقاف اعمال اكثر من مرة الا ان رئيس المركز يرفض التوقيع عليها فما كان الا ما سبق كتابتة بعدم عمل محاضر او ايقاف اعمال او حتى اصدار تراخيص.

وقال المصدر ان عملية عدم التوقيع على المحاضر من قبل رئيس المركز المدعو سالم محمد سالم ، يجعل الكل ينتابة الشك وقال البعض الاخر ان رئيس المركز لم يوقع على شئ لانة ينتظر مكافأة ،بتغاضية عن تلك المخالفات ، وذلك بتولية منصب سكرتير عام مساعد محافظة اسيوط مع انه متورط بعملية تزوير قرار الخطر الداهم لمنزل قرية الهدايا. 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *