آخر الأخبار

دراسة: أدوية فيروس سى الجديدة تقلل الحاجة لزرع الكبد بنسبة 35% .

دراسة: أدوية فيروس سى الجديدة تقلل الحاجة لزرع الكبد بنسبة 35%  .
كشفت دراسة علمية حديثة قدمت مؤخراً بالمؤتمر الدولى للكبد المنعقد مؤخراً فى برشلونة، أسبانيا، أن العلاج بالأدوية المضادة للفيروسات قد تقلل الحاجة إلى عملية الزرع لمرضى تلف الكبد الحاد والتهاب الكبد الوبائى C.
وشملت هذه الدراسة على 103 مرشحين لزراعة الكبد فى أوروبا ويعانون من تلف الكبد الحاد والتهاب الكب، وتم إعطاءهم تركيبات العقاقير المضادة للفيروسات المستخدمة لعلاج الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد C “فيروس سى”.
وتوصل الباحثون فى معرض أبحاثهم إلى أن حالتهم تحسنت 35% لدرجة أنهم لم يكونوا فى حاجة ماسة إلى عملية زرع كبد، لافتين إلى أن 20% منهم تم شفائهم من التليف الكبدى.
وأشار الباحثون إلى أنه حالياً هناك أكثر من 15000 شخص فى الولايات المتحدة هم على قائمة الانتظار لزراعة الكبد، وحوالى 16% يموتون قبل حصولهم على كبد جديد، وما يقرب من 30% من البالغين فى قائمة الانتظار لزراعة الكبد لديهم تلف الكبد الحاد والتهاب الكبد الوبائى.
وأضاف مؤلف الدراسة الدكتور لوكا بللي، أستاذ أمراض الكبد والجهاز الهضمى بوحدة الكبد بمستشفة نيجواردا فى ميلان إيطاليا، أن هذه العلاجات يمكن أن تقلل من عدد الوفيات التى تحدث فى المرضى الذين هم على قائمة انتظار زراعة الكبد.
ونشرت نتائج الدراسة مؤخراً عبر الموقع الإخبارى الأمريكى “Health Day News”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *