ممثل النيابة بـ”أحداث بولاق أبو العلا” يحرك دعوى جنائية ضد عضو بهيئة الدفاع ..

ممثل النيابة بـ”أحداث بولاق أبو العلا” يحرك دعوى جنائية ضد عضو بهيئة الدفاع ..
تستمع هيئة محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، وعضوية المستشارين أبو النصر عثمان، وحسن السايس، وبحضور ممثل النيابة العامة أحمد معاذ، وسكرتارية حمدى الشناوى، لمرافعة أعضاء الدفاع أثناء محاكمة 104 متهين بالقضية المعروفة إعلاميآ “أحداث بولاق أبو العلا”.
وأكد المحامى يحيى محمد عبد الكريم، أحد أعضاء هيئة الدفاع أثناء ترافعه أمام المحكمة، قائلآ “إن رجال الشرطة هم من حملوا الأسلحة الآلية وأطلقوا النيران صوب المواطنين، وهذا مثبت بتفريغ الأسطوانة بتحقيقات النيابة العامة”، الأمر الذى دفع ممثل النيابة بالقضية، للتعليق والتعقيب معترض قائلا “إن النيابة العامة بصفتها لها الحق فى حفظ كرامة وحقوق كل من ساهم وساعد فى إجلاء الحقيقة، ولا يصح أن نصف ضباط الشرطة اللذين تصدوا لأعوان الإرهاب بأنهم كاذبين، ولا يصح بعد التفاخر على شاشات التلفاز من قبل المجرمين، ومن هم على شاكلتهم، بأفعالهم الإجرامية أن يعودوا كالعادة ليتنكروا منها بل ويحاولون إلصاقها بمن يطلق عليهم شعب مصر بحماه الوطن.
وطالب ممثل النيابة بتحريك الدعوى الجنائية قبل المحامى لقوله علن وعلى مرئى ومسمع ممثلى وسائل الإعلام، وفى حضور عدد من المحامين، وأمام الهيئة الموقرة “‘إن رجال الشرطة هم من حملوا الأسلحة الآلية وأطلقوا النيران صوب المواطنين”، وأيضا جريمة إهانة ضباط الشرطة بوصف شخصهم بأنهم كاذبين، وكذلك شهود الدعوى بأنهم يدعوا على خلاف الحقيقة على حد وصفه “لينالوا جزء من التورتة”.
وعقب الدفاع قائلا: “هناك محضر نيابة مرفقة بأوراق الدعوى مدون به ما قلته أمام المحكمة، وهناك فارق كبير بين احترام المؤسسات، وبين فعل فرد ينتمى لهذه المؤسسة”، مؤكدا أن الدفاع يستعمل حقه فى أن يشير إلى خطأ نسب لأحد الأفراد.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *