التحقيق في حادثة الطائرة المنكوبة ومفاجاة جديدة

التحقيق في حادثة الطائرة المنكوبة ومفاجاة جديدة

أكدت لجنة التحقيق الخاصة بالطائرة المصرية المنكوبة أنه تم تحميل البيانات الخاصة بجهاز مسجل معلومات الطيران FDR الخاص بالطائرة A320 المنكوبة بنجاح.

وقالت اللجنة فى بيان لها اليوم، الأربعاء إنه جارى الإعداد والتحقق من 1200 معلومة عن أداء الطائرة أثناء الرحلة تمهيداً للبدء فى مرحلة القراءة والتحليل.

وتشير المعلومات الأولية المسجلة على الجهاز إلى أنه قد تم تسجيل بيانات الرحلة منذ إقلاع الطائرة من مطار شارل ديجول حتى توقف التسجيل عند ارتفاع 37000 ألف قدم مكان وقوع الحادث.

وتتوافق البيانات المسجلة على الجهاز مع رسائل نظم التواصل والإبلاغ مع الطائرة (ACARS)، التى تشير إلى وجود دخان فى دورة المياه ودخان صادر من غرفة الأجهزة الإلكترونية للطائرة avionics).

وأظهرت قطع من الحطام الخاصة بالجزء الأمامى للطائرة، الذى تم انتشاله إلى مؤشرات تلف بسبب حرارة عالية ودخان كثيف أسود، وسوف يتم عمل تحليل شامل لمحاولة معرفة مصدر وأسباب تلك المؤشرات.

هذا وتستمر عملية إصلاح جهاز مسجل محادثات الكابينة CVR بمكتب تحقيق حوادث الطيران الفرنسى.

والجدير بالذكر أنه جارى انتشال أشلاء الضحايا التى تم تحديد موقعها وسوف تستمر عملية الانتشال حتى الانتهاء تماماً من استرداد جميع الرفات البشرية الموجودة بمكان الحادث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *