الصحة: ٣٨ ضحيةلأنفلونزا الخنازير ..وطوارئ فى المستشفيات

الصحة: ٣٨ ضحيةلأنفلونزا الخنازير ..وطوارئ فى المستشفيات

 

أعلنت وزارة الصحة والسكان ارتفاع أعداد ضحايا فيروس أنفلونزا الخنازير A/H١N١ إلى ٣٨ حالة وفاة، و٣١٦ مصابًا منذ ديسمبر الماضى، فيما أعلن عدد من المستشفيات على مستوى الجمهورية حالة الطوارئ لمحاصرة المرض.

قال الدكتور أحمد كامل، المتحدث الرسمى لوزارة الصحة، إنه تم رصد ٣٣٩٤٨٣ حالة إصابة شبيهة بالأنفلونزا منذ بداية ديسمبر الماضى حتى الآن وتم الكشف عليها، وإن ١٣٧٦ حالة إصابة منهم تم رصد إصابتها بأعراض تنفسية شديدة وتم حجزها بالمستشفيات.

وأضاف أن جميع الحالات التى تشخص يتم تحليل عيناتها بالمعامل المركزية لوزارة الصحة والسكان، وأيضاً بالمعامل المرجعية لمنظمة الصحة العالمية «نمرو»، وأن ٨٠٪ من حالات الوفاة المسجلة كانت لمصابين يحملون عاملاً أو أكثر من عوامل الخطورة.

وأشار إلى أن الوزارة قررت إصدار بيان رسمى يومى السبت والثلاثاء من كل أسبوع لإعلان حقيقة موقف والإجراءات والاحتياطات التى تتبعها وزارة الصحة للتعامل مع مرض أنفلونزا الخنازير والذى اعتبرته منظمة الصحة العالمية عام ٢٠١٠ ضمن ڤيروسات الأنفلونزا الموسمية.

وأضاف كامل أن قطاع الطب الوقائى بالوزارة يتوقع انخفاض معدلات الإصابة بالفيروس، وأن الفترة الماضية كانت الذروة بالنسبة له، ويتوقع زيادته فى فصل الشتاء وهو موسم انتقال المرض.

وطالب كامل المواطنين باتخاذ إجراءات الوقاية، وتوخى الحذر خاصة الفئات عالية الخطورة والتى تشمل (الحوامل، كبار السن فوق ٦٥ عاماً، الأطفال أقل من سنتين، مرضى الأمراض التنفسية والجهاز الدورى، أصحاب السمنة المفرطة، ارتفاع نسبة السكر فى الدم)، كما طالبهم فى حالة ظهور أى أعراض «ارتفاع درجة الحرارة، التهاب الحلق، الرشح، السعال»، بالتوجه فورا للكشف الطبى أو استشارة الطبيب فى مدة لا تزيد على ٤٨ ساعة، لأن اكتشاف المرض مبكراً يساعد على سرعة الشفاء منه..

وعلى صعيد المحافظات، فى دمياط، أعلنت المحافظة أمس حالة الطوارئ عقب وفاة إحدى المشتبه فى إصابتهم بالمرض، وهى سيدة تدعى رابحة السيد، وتبلغ من العمر ٦٥ سنة من قرية الحورانى التابعة لمركز فارسكور.

وذكرت مصادر طبية أن السيدة المتوفاة كانت ترقد بمستشفى دمياط العام، مصابة بالتهاب رئوى حاد وأعراض إصابة بأنفلونزا الخنازيز، مما دعا المستشفى لأخذ عينة من السيدة العجوز وإرسالها للمعامل المركزية لوزارة الصحة.

فيما أعلن الدكتور محمد عبدالحميد حسن، مدير عام الطب البيطرى بدمياط، عن ظهور حالة إصابة بانفلونزا الطيور فى عدد من الدواجن بأحد المنازل بقرية الشيخ درغام بدمياط.

وأضاف أنه تم عمل مسح شامل لمحيط المنطقة وأخذ عينات من المخالطين، مع اتخاذ الإجراءات الوقائية حيال ذلك، مضيفا أن معامل صحة الحيوان أكدت سلبية عينات ستة حالات اشتباه بأنفلونزا الطيور بين الطيور المنزلية.

وفى شمال سيناء، أعلنت مستشفيات شمال سيناء حالة الطوارئ ورفعت استعداداتها، وذلك عقب وفاة أول حالة يشتبه فى إصابتها بفيروس أنفلونزا الخنازير. وأعلن الدكتور طارق خاطر، وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء، حالة الطوارئ بجميع المستشفيات، وذلك من أجل الاستعداد لمواجهة أى حالات تظهر لأنفلونزا الخنازير أو أنفلونزا الطيور، من حيث توفير كمامات الوقاية، وأدوات الكشف عن المرض، والأدوية اللازمة للعلاج، والغرف المحددة للعزل داخل هذه المستشفيات.

وشهدت مدينة العريش وفاة أول حالة اشتباه بالإصابة بأنفلونزا الخنازير لسيدة مسنة تدعى «م.ش» تبلغ من العمر ٥٥ عاماً إثر التهاب رئوى حاد، وقد تم إرسال عينات منها إلى المعامل المركزية لوزارة الصحة فى القاهرة، للاشتباه فى إصابتها بفيروس أنفلونزا الخنازير، كما تم حجز ٩ حالات اشتباه بالإصابة بفيروس أنفلونزا الخنازير.

وقد تم إرسال عينات منهم إلى المعامل المركزية لوزارة الصحة فى القاهرة، للتأكد من إصابتهم بالمرض من عدمه.

وفى الشرقية، قال مصدر طبى إن سيدة أصيبت بأعراض أنفلونزا الخنازير فى مدينة العاشر من رمضان، مضيفا أنه تم الكشف على السيدة فى منزلها وإعطاؤها الدواء اللازم، وأخذ مسحة من الحلقوم وإرسالها إلى معامل وزارة الصحة لتحليلها.

وأشار المصدر إلى أن السيدة كانت تؤدى العمرة وعادت منذ أربعة أيام وعليها أعراض المرض. من جهته، قال مسؤول بمديرية الصحة بالشرقية إنه تم توفير عقار التاميفلو فى جميع مستشفيات الصحة بالشرقية، مضيفا أن أى حالة تدخل المستشفى ويشتبه الطبيب المعالج بإصابتها بأنفلونزا الخنازير يتم إعطاء التاميفلو للمريض مباشرة ثم يأخذ عينة منه لإرسالها إلى معامل وزارة الصحة.

وفى القليوبية، استقبل مستشفى قيلوب العام ربة منزل يشتبه فى إصابتها بأنفلونزا الخنازير وتم اتخاذ الإجراءات الوقائية حيالها ومحل سكنها وأخذ عينات منها.

وتم أخد عينة من السيدة المصابة، ناهد محمد السيد صابر سن ٢٥ ربة منزل ومقيمة كفر شكر، لإرسالها إلى المعامل المركزية بوزارة الصحة للتأكد عما إذا كانت مصابة بمرض أنفلونزا الخنازير أم لا.

من جهة أخرى، واصل العشرات من أطقم التمريض بعيادة حسن عوض التخصصية التابعة للهيئة العامة للتأمين الصحى ببنها، والعاملون بمستشفى التأمين الصحى إضرابهم عن العمل، لليوم الثانى على التوالى، عقب وفاة زميلتهم باشتباة بأنفلونزا الخنازير وهى سهير على عبدالحفيظ ٣٧ سنة الممرضة بالعيادة منذ ٣ أيام، مطالبين بحقها واعتبارها إصابة عمل، نظرًا لإصابتها خلال العمل، وارتدت الممرضات الملابس السوداء وخلعن زى التمريض الأبيض.

وفى المنيا، قال الدكتور عماد عبدالرازق، مدير مديرية الطب البيطرى، إن تقارير المعامل المركزية أكدت سلبية ٣ عينات كان يشتبه فى إصابتها بأنفلونزا الطيور بثلاث بؤر بقرية أبجاج المسك بمركز مطاى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *