الطرق الصوفية بالغربية تحتفل بمولد “الشيخة صباح”…

الطرق الصوفية بالغربية تحتفل بمولد “الشيخة صباح”…
توافد الآلاف من محبى أولياء الله الصالحين، وأعضاء الطرق الصوفية على مستوى الجمهورية، إلى مدينة طنطا، وأقاموا الخيام بالقرب من مسجد الشيخة “صباح” بشارع البحر احتفالاً بمولدها والليلة الكبيرة التى تقام مساء غدٍ الخميس.
وظهرت خيام الطرق المشهورة من أمثال “الشاذلية، والسطوحية، والعزمية، والرفاعية والخلوتية، والبيومية والخليلة” فى الشوارع المحيطة وأحيوا الليل بالذكر وترديد الأوراد والإنشاد والمدح فى الرسول.
من جانبه قام الشيخ صديق السيد المندوه “خليفة مقام الشيخة صباح” بتغيير زى المقام وتم كسوتها برداء أبيض ناصع البياض مطرز بالفضة من كل الجوانب وألبسها تاجًا كبيرًا ” يذكر أن الشيخة نور الصباح وشهرتها الشيخة صباح هى واحدة من أهل الله المشهورين فى مصر ودفينة طنطا، وهى كما يقال من مواليد قرية اسمها “ميت السودان” بالدقهلية، اشتهر أهلها بالصلاح والتقوى.
واسمها “بدر الصباح بنت محمد بن على بن محمد الغبارى”، ولدت عام 1248 هجرية، وتربت فى جو صوفى حتى فتح الله عليها، وأنار قلبها، وذاع صيتها، وعاشت عذراء نحو 80 عامًا قضتها فى أعمال البر ومساعدة المحتاجين ومعالجة العقم والصرع وإيواء الفقراء والمساكين.
ويحتفل الطرق الصوفية كل عام بمولدها من خلال سرادقات الطعام والشراب والولائم وإقامة حلقات الذكر، وإطعام الطعام وترديد الأناشيد والمدح النبوى، كما يشارك الدكتور عبد الهادى القصبى فى تهنئة خليفتها، وآل بيتها .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *