سيدة تقتل مسنا لسرقته بالإسكندرية…

كشفت مباحث قسم شرطة باب شرق، برئاسة المقدم هيثم منصور، غموض مقتل مسن، تم العثور عليه مقتولاً داخل مسكنه.

تلقى  اللواء عادل تونسى، مساعد وزير الداخلية لأمن الإسكندرية بلاغاً من مأمور قسم شرطة باب شرقى، يفيد العثور على جثة “ف. ز”  داخل الشقة سكنه الكائنة بدائرة القسم مسجى على بطنه أعلى سرير غرفة النوم، ومغطى بعدد من البطاطين، مصاب بجرحين قطعيين بالرأس، ووجود كسر بباب الشقة وبعثرة محتوياتها.

كلفت إدارة البحث الجنائى برئاسة اللواء شريف عبد الحميد، بكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيها، وتم وضع خطة بحث بالتنسيق مع فرع الأمن العام بالإسكندرية، أسفرت الجهود إلى تحديد مرتكبة الواقعة “ن .ح”- 41 سنة بدون عمل مقيمة دائرة قسم شرطة محرم بك.

 عقب تقنين الإجراءات تم ضبطها، واعترفت بارتكاب الواقعة بقصد السرقة، وأضافت بأنها تعرفت على المجنى عليه منذ حوالى سنة ونصف أثناء جلوسهما على إحدى المقاهى بطريق الجيش، وكانت تتردد عليه على فترات بالشقة سكنه، وأثناء ذلك علمت بأنه يحتفظ بمبالغ مالية بالشقة ويقيم بمفرده، فعقدت العزم وبيتت النية على قتله وسرقته، فتوجهت لمسكنه وبحوزتها مطرقة ومفكين، وقامت بالطرق على باب الشقة إلا أنه رفض فتح الباب فقامت بكسر باب الشقة ودلفت بداخلها وتعدت عليه بالضرب بالمطرقة وأحد المفكين حتى فقد الوعى، ثم حملته أعلى سرير حجرة نومه ووضعت فوقه مرتبة وعدد من البطاطين حتى فارق الحياة، واستولت على هاتفه المحمول ومبلغ  9 آلاف جنيه.

 بإرشادها تم ضبط الهاتف المحمول والمبلغ المالى والأدوات المستخدمة “مطرقة – مفكين”، وتحرر المحضر أحوال القسم ، وجارى عرض المتهمة على النيابة العامة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *