عدلى منصور والسيسى يفتتحان مشروعات تطوير وتوسعة كوبرى المشير أبو غزالة بالأتوستراد وتطوير ميدان الجمسى.. الرئيس يشيد بالإنجازات التى نفذتها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة خلال الفترة الماضية

عدلى منصور والسيسى يفتتحان مشروعات تطوير وتوسعة كوبرى المشير أبو غزالة بالأتوستراد وتطوير ميدان الجمسى.. الرئيس يشيد بالإنجازات التى نفذتها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة خلال الفترة الماضية

افتتح المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية والمشير عبد الفتاح السيسى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، مشروعات تطوير وتوسعة كوبرى المشير أبو غزالة، تقاطع طريق الأوتوستراد مع طريق القاهرة السويس الصحراوى بمنطقة ألماظة، وتطوير وتوسعة ميدان المشير الجمسى فى المنطقة تقاطع شارع عبد الحميد بدوى مع طريق جوزيف تيتو أمام الكلية الحربية، وأعمال المرحلة الأولى من تطوير وتوسعة طريق العروبة فى المسافة من كوبرى المطار وحتى نفق الثورة، كذلك إقرار الاكتشاف المصرى الفريد من نوعة لعلاج مرضى فيروسات الالتهاب الكبدى الوبائى (سى) والإيدز، وافتتاح كلية الطب بالقوات المسلحة والتى تعد أول كيان تعليمى لدراسة الطب داخل القوات المسلحة، وتخريج دفعات من الكوادر الطبية المؤهلة فى كافة التخصصات لدعم المنظومة الطبية بالقوات المسلحة. 

حضر الافتتاح الدكتور حازم الببلاوى رئيس مجلس الوزراء، والفريق صدقى صبحى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية، وعدد من الوزراء والمحافظين وكبار قادة القوات المسلحة وسفراء الإمارات والكويت والسعودية. 

واستمع المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية إلى شرح من اللواء أكان حرب طاهر عبد الله طه رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، تضمن الإنجازات والمشروعات التى نفذتها الهيئة الهندسية خلال الفترة الماضية منذ أغسطس 2012 حتى الآن، شملت تنفيذ 473 مشروعا إستراتيجيا وخدميا، للمساهمة فى دعم مقومات التنمية الشاملة للدولة فى مختلف المجالات وتعود بالنفع على المواطن المصرى. 

وأشار إلى جهود القيادة العامة للقوات المسلحة والهيئة الهندسية فى التخطيط الإستراتيجى الشامل للمشروعات التنموية الملحة التى تحتاجها مصر، وإعداد الخطط والخرائط الدقيقة للمشروعات التى تلبى احتياجات المجتمع ومتطلبات التنمية المستدامة بالتنسيق والتعاون مع كافة أجهزة وقطاعات الدولة، وذلك استنادا لمنهج علمى دقيق يعظم الاستفادة من الموارد والإمكانات الذاتية، ويحقق النمو المتوازن بين مختلف مجالات التنمية، وتعزيز وتطوير القدرات فى مجالات البحث العلمى والتطور التقنى، وإعداد وتدريب الكوادر البشرية لإمداد المجتمع بالكفاءات المهنية، بمشاركة نخبة من الخبراء وأصحاب الفكر فى العديد من المجالات.

وشاهد المستشار عدلى منصور والمشير عبد الفتاح السيسى وكبار رجال الدولة أحدث المبتكرات العلمية والبحثية المصرية لصالح البشرية، والمتمثلة فى اختراع أول نظام علاجى فى العالم لاكتشاف وعلاج فيروسات الإيدز، كما يمكنه القضاء على فيروس سى بتكلفة أقل من مثيله الأجنبى بعشرات المرات وبنسبة نجاح تجاوزت 90 %. 

وكان رجال القوات المسلحة قد حققوا طفرة علمية باختراع أجهزة للكشف عن المصابين بفيروسى سى والإيدز بدون الحاجة إلى أخذ عينة من دم المريض، والحصول على نتائج فورية وبأقل تكلفة، وقد سجلت براءات الاختراع لها باسم رجال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المصرية، وذلك بعد تصريح وزارة الصحة والسكان، وبنفس النظرية تم ابتكار جهاز للكشف عن أنفلوانزا الخنازير، وأثبت نجاحة فى مستشفى حميات القوات المسلحة وبنسب تجاوزت 90 %، وينتظر أن يتم تجربة نفس أسلوب العلاج على المرضى المصابين بأنفلوانزا الخنازير، للحصول على نفس النتائج التى حققت لعلاج مرضى الإيدز وفيروس سى، ومن المخطط البدء فى استقبال المرضى بعد استكمال مطالب العلاج بالسوق المحلى والخارجى، لتكون إرادة الله أن تحقق القوات المسلحة المصرية هذا الإنجاز الطبى غير المسبوق، بما يساهم فى تخفيف آلام المصريين وعلاج العديد من الأمراض المستعصية. 

وقام المستشار عدلى منصور والمشير عبد الفتاح السيسى بافتتاح أعمال توسعة وتطوير كوبرى المشير أبو غزالة بالمنطقة تقاطع طريق القاهرة السويس مع الأوتوستراد بمنطقة ألماظة، والذى يساهم بشكل كبير فى القضاء على 4 اختناقات مرورية موجودة بالمنطقة. 

وقد تم تنفيذ أعمال التطوير من خلال زيادة عرض الكوبرى الحالى، بإضافة 2 حارة مرورية لكل اتجاه، وإنشاء 3 دوائر للمرور، كما تم التنسيق مع محافظة القاهرة وهيئة النقل العام لرفع خط المترو بشارع الثورة لزيادة عرض الطريق فى هذه المسافة، ليكون 5 حارات مرورية لكل اتجاة بدلا من 3 حارات مرورية، بما يساهم فى إعادة التخطيط العمرانى والقضاء على 4 اختناقات مرورية بالمنطقة، وقد تم إنجاز المشروع فى زمن قياسى لم يتجاوز الـ130 يوما فقط. 

كما قام المستشار عدلى منصور والمشير عبد الفتاح السيسى، بافتتاح أعمال الإنشاء والتطوير لميدان المشير الجمسى بالمنطقة تقاطع شارع عبد الحميد بدوى مع شارع جوزيف تيتو أمام الكلية الحربية، والتى كانت تعانى من 3 اختناقات مرورية حادة على مدار اليوم، وقد قامت الهيئة الهندسية بإنشاء كوبرى اتجاة واحد بعرض 3 حارات مرورية بطول 600 م وعرض 13 م، وإنشاء نفق اتجاة واحد يسع 3 حارات مرورية بطول 400 م وعرض 13 م، كما تم رصف المرحلة الثانية من طريق جوزيف تيتو بطول 5 كم وإنشاء سور وطريق داخلى لخدمة مطار القاهرة بطول 5 كم، بالرغم من صعوبة تنفيذ أعمال التطوير نتيجة التكدس المرورى الكبير فى تلك المنطقة، فقد ظلت سواعد رجال المهندسين العسكريين فى العمل ليلا ونهارا لتحقيق هذا الإنجاز فى مدة لم تتجاوز 130 يوما. 

كما تم تطوير وتوسعة طريق العروبة فى المسافة من كوبرى المطار حتى نفق الثورة كمرحلة أولى بطول 4.5 كم، ليصبح 5 حارات مرورية لكل اتجاة، وذلك للتغلب على زيادة الكثافة المرورية بالطريق الرئيسى المؤدى لمطار القاهرة الدولى، ويجرى حاليا التخطيط لتطوير كوبرى الجلاء كمرحلة ثانية للمحور، ليصبح 4 حارات بدلا من حارتين، للتغلب على الاختناقات المرورية عند مطلع ومنزل الكوبرى. 

كما افتتح المستشار عدلى منصور والمشير السيسى كلية الطب بالقوات المسلحة، والتى أقيمت على مساحة 37 ألف م2 وتعد أول كيان تعليمى لدراسة الطب بالقوات المسلحة، لإعداد وتأهيل دفعات جديدة من الأطباء العسكريين وفقا لأحدث العلوم الطبية عالميا، بما ينعكس إيجابيا على الصحة العامة للمجتمع، والارتقاء بمستوى الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة بها لجميع أبناء الشعب المصرى العظيم. 

وقد روعى فى إنشاء الكلية أن تكون وفقا لأحدث المعايير العالمية، حيث تمثل المنشآت 32 % من المساحة الكلية والباقى مساحات خضراء وطرق، وتتكون الكلية من مبنى تعليمى يضم المدرجات والقاعات الدراسية والمعامل والمتاحف العلمية، ومبنى لأعضاء هيئة التدريس، ويضم مكاتب إدارية وقاعات دراسية وقاعات للمؤتمرات ومكتبة، كما تم إنشاء مبنى لإيواء الطلبة، وميس لطلبة الكلية، ومبانى إدارية وكافيتريات ومسجد وجراج للكلية. 

وجدير بالذكر، أن الهيئة الهندسية قامت بالتخطيط لتنفيذ 854 مشروعا اعتبارا من أغسطس 2012، وقد تم إنجاز 473 مشروعا من المستهدف منها 285 مشروعات رئيسية تخدم خطة التنمية الشاملة للدولة، على سبيل المثال إجمالى أطوال طرق 450 كم و33 كوبرى عربات ومشاة، و43 مشروعا فى مجال الرعاية الصحية، بإجمالى طاقة 2618 سريرا، 29 مشروع منشآت تعليمية، بإجمالى 158 مدرسة، 10 مشروعات فى مجال الإسكان بإجمالى 53.728 وحدة سكنية. وتمثل كمية الأعمال المنفذة ستة أمثال الهرم الأكبر وبما يعادل تنفيذ أعمال يوميا بمبلغ 50 مليون جنيه تقريبا.

وفى نهاية الافتتاح قدم اللواء أركان طاهر عبد الله طه رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، هدية تذكارية للمستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية بهذه المناسبة.

                                                                                  (هيام السكرى)

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *