مرشح خاسر لـ”حزب النور”: لو كنت فى البرلمان لوافقت على “بناء الكنائس”…

مرشح خاسر لـ”حزب النور”: لو كنت فى البرلمان لوافقت على “بناء الكنائس”…

وصف الناشط القبطى نادر الصيرفى، عضو الهيئة العليا لحزب النور، ومرشحه الخاسر فى الانتخابات البرلمانية الماضية، قانون بناء وترميم الكنائس بالقانون المعقول، مؤكدا أنه لو كان عضوا بمجلس النواب لأعلن موافقته على القانون تحت القبة، وخالف موقف الحزب الرسمى الذى رفض القانون.

 

وقال “الصيرفى” فى تصريحات لـ”اليوم السابع”: “قانون بناء الكنائس بوجه عام معقول، ونواب حزب النور من حقهم يعبروا عن رأيهم، لكن فى النهاية القرار يكون للأغلبية” مضيفًا: “القانون يعطى حقوقا للأقباط بشكل دستورى، فالأقباط من حقهم أن يمارسوا الشعائر الدينية، ومعروف للجميع أن مصر مكونه من مسلمين ومسيحيين، فإذا كان المسلم يبنى مسجدا، فالقبطى يبنى كنيسة”.

 

وأضاف “الصيرفى”: “أنا مش معايا كارنيه الحزب، ولا أحضر أى اجتماعات أو مؤتمرات، فالحياة متوقفة داخل الحزب، حاله كباقى الأحزاب الأخرى” مضيفًا: “بعد انتهاء الانتخابات البرلمانية لا يوجد أى نشاط والشأن السياسى نام خالص”.

 

وأكد أنه لو متواجد فى مجلس النواب لأعلن موافقته على قانون بناء وترميم الكنائس، قائلا: “لو كنت نائبا كنت وافقت على القانون، وعلى حزب النور أن يلتزم بالقانون والدستور ويدافع على قانون بناء وترميم الكنائس”.

 

وكانت الهيئة البرلمانية لحزب النور رفضت قانون بناء وترميم الكنائس، كما تجاهلت المشاركة فى هتافات أعضاء البرلمان عقب الانتهاء من التصويت على القانون.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *