النيابة تطلب رفع الحصانة عن مرتضى منصور بعد ثبوت تهديده لأحمد حسن

النيابة تطلب رفع الحصانة عن مرتضى منصور بعد ثبوت تهديده لأحمد حسن

تسلمت نيابة الدقي برئاسة عبد الله المهدي رئيس النيابة اليوم، تقرير شركة الاتصالات عن رقم الهاتف المرسل منه التهديدات لأحمد حسن لاعب منتخب مصر السابق، الذي كشف أنه خاص بالنائب البرلماني مرتضي منصور وبناء على ذلك أرسلت النيابة مذكرة لمجلس النواب لرفع الحصانة عن “منصور” تمهيدا لاستدعائه والاستماع لأقواله حول الواقعة.

واستمع حسن الجالوص وكيل النيابة لأقوال أحمد حسن لاعب الأهلي والزمالك السابق ونجم المنتخب الوطني، حول اتهامه للنائب البرلماني مرتضي منصور بتهديده عبر الهاتف بالقتل، عقب مطالبة الأخير بمستحقاته المتأخرة في نادي الزمالك.

وقال حسن أمام النيابة إنه تلقى طوال الفترة الماضية مكالمات هاتفية من مجهول تحوي تهديدات بالقتل، وأنه اكتشف أن وراء تلك التهديدات المستشار مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك، لوجود خلافات بينهما إثر مطالبته النادي بمستحقاته المتأخرة عن الفترة التي مثل النادي بها.

كان أحمد حسن أصدر بيانا منذ عدة أيام جاء فيه أنه يطالب البرلمان برفع الحصانة عن النائب مرتضي منصور تمهيدا لسؤاله أمام النيابة، وأن بُطء رفع الحصانة لمجرد السؤال، يُعد مُخالفًا لعقيدة البرلمان المصري، والذي عهِدناه مُنصفًا وعادلًا.

وأضاف البيان أن اللاعب تقدم ببلاغ رسمي للنيابة العامة، ضد أحد الأرقام الذي أرسلت منه رسائل تهديد وتوعد بالإيذاء، رغبة في الحصول على حقه في دولة القانون، وذلك بعدما أثبتت النيابة العامة أن الرقم الذي أرسلت منه رسائل التهديد يعود إلى المحامي مرتضى منصور، عضو مجلس النواب.

وطالب “حسن” المجلس بضرورة رفع الحصانة عن عضو البرلمان لاستكمال التحقيقات معه في تهديد مواطن مصري بهدف ترسيخ دولة القانون التي نسعى إليها جميعًا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *