السفارة المصرية تجلي عائلتين من منطقة الاشتباكات في حلب

السفارة المصرية تجلي عائلتين من منطقة الاشتباكات في  حلب

صرح محمد ثروت سليم، القائم بأعمال السفارة المصرية في دمشق، بأنه في إطار متابعة تقنين أوضاع أسرة المواطن المصري كمال عبده حسن شحاتة وشقيقه وعائلتهما، التي نجحت السفارة في إخراجها من منطقة الاشتباكات في حلب الشرقية 12 ديسمبر الماضي، وتسفير 9 من أفراد الأسرة المذكورة إلى مصر بتاريخ 25 ديسمبر، أنهت السفارة جميع الإجراءات والأوراق الخاصة بالثلاثة أفراد المتبقين من الأسرة  وهم: زكريا عبده حسن شحاتة، وزوجته فاطمة علي الأحمد، ووالدته فاطمة عبدالحميد عطية، وتم تسفيرهم اليوم إلى أرض الوطن.

وذكر القائم بالأعمال أن السفارة سفرت اليوم أيضا المواطنة المصرية فاطمة سيف النصر توفيق سيف النصر، وابنتها السورية ريان عبدالسلام ضعضع، بعد إخراجهما من منطقة اشتباكات “القلعة” في حلب الشرقية.

يشار إلى أن المواطنة المذكورة تُقيم في حلب منذُ 40 عاما، ولقي نجلها مصرعه أثناء الأحداث في حلب نتيجة سقوط قذيفة، وتم إنهاء جميع الأوراق الخاصة بهما أيضا.

وتصل مجموعة المواطنين المصريين الذين تم تسفيرهم من حلب إلى القاهرة مساء اليوم، على الرحلة القادمة من دمشق، وهي المجموعة الأولى التي يتم تسفيرها خلال 2017، وسبق للسفارة توفيق أوضاع وتسفير 95 مواطنا إلى أرض الوطن من سوريا خلال 2016

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *