عباس شومان وكيل الازهر يصف منتقدي الطيب بالجهلاء

عباس شومان وكيل الازهر يصف منتقدي الطيب بالجهلاء

وصف الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، منتقدي كلمة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، في مؤتمر “حكماء المسلمين من أجل حوار حضارى لشعب بورما”، والتي مدح فيها مؤسس الديانة البوذية، بالجهلاء.

وقال شومان في تصريح له، إن شيخ الأزهر لم يتحدث عن البوذية كــ”دين” يقف موازيا للإسلام، بل تحدث عن مؤسس البوذية ومدحه وذكر صفاته، مشددا على أن ذلك لا يعنى مدح معتقده.

وأضاف عباس شومان، أن الرسول صلى الله عليه وسلم، مدح النجاشى ملك الحبشة من قبل وهو يعتنق المسيحية، ووصفه بالملك الذي لا يظلم عنده أحد، لافتا إلى أن المولى عز وجل قال “وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُم مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَىٰ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ”.

وتابع وكيل الأزهر موجها حديثه لمنتقدى كلمة الإمام الأكبر “لو أردنا سرد الأدلة والوقائع من نصوص شرعنا ونهج سلفنا الكاشفة لجهلكم لطال بنا المقام، لكن يغنينا عن هذا كله أن نقول: سلاما”.

كان الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، قد تعرض لبعض الانتقادات، بعد كلمته في مؤتمر “حكماء المسلمين من أجل حوار حضارى لشعب ميانمار”، الذي عُقد الثلاثاء والأربعاء، بعد مدحه لمؤسس الديانة البوذية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *