مرشحو ترامب للدفاع والاستخبارات والإسكان يستعدون لجلسات الكونجرس

مرشحو ترامب للدفاع والاستخبارات والإسكان يستعدون لجلسات الكونجرس

أ ش أ

يستعد مرشحو الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب لتولي مناصب وزير الدفاع ومدير وكالة الاستخبارات المركزية “سي آي إيه” ووزير الإسكان لبدء جلسات الاستماع الخاصة بتثبيتهم من جانب الكونجرس في وقت لاحق من اليوم الخميس.

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية على موقعها الإلكتروني أن اختيار ترامب لوزارة الدفاع، الجنرال المتقاعد، جيمس ماتيس، سيواجه طريقا معقدا شيئا ما من أجل الموافقة النهائية على نيله المنصب.

وترك ماتيس الخدمة فعليا في 2013 والقانون الفيدرالي يقضي بضرورة مرور سبعة أعوام قبل إمكانية خدمة جنرال متقاعد كوزير للدفاع، ولذلك فيتعين عليه الحصول على إعفاء من الكونجرس بهذا الصدد.

وبالإضافة لجلسة استماع مجلس الشيوخ، فمن المفترض أن يحضر ماتيس أمام لجنة الخدمات المسلحة بمجلس النواب لكن – وبحسب مسئولي الفريق الانتقالي لترامب – فإنه لن يدلي بإفادته أمام اللجنة كما كان مقررا.

وسيحتاج رجل ترامب للاستخبارات، عضو مجلس النواب مايك بومبيو، سيحتاج إلى المواءمة بين إقناع “سي آي إيه” والحفاظ على ثقة البيت الأبيض برئاسة ترامب، خاصة وأنه سيواجه الكثير من الأسئلة حول الهجمات والقرصنة الإلكترونية فيما يتعلق بالانتخابات.

وفي الوقت الذي سيراقب فيه معاونو ترامب ما سيحدث في الجلسة من أجل مؤشرات على مدى الثقة التي يمكن أن يضعوها في بومبيو، النائب الجمهوري عن ولاية كنساس، فإن الديمقراطيين سيبحثون عن اختلافات بين المرشح وترامب، لذلك فعلى بومبيو توقع أسئلة لتلخيص آرائه حول المراقبة الجماعية وروسيا والإيهام بالغرق.

وبالنسبة لمرشح وزارة الإسكان، جراح الأعصاب العالمي بن كارسون، فقد أشار فريق ترامب الانتقالي إلى أنه سيسلط الضوء على كفاحه الشخصي لتقديم نفسه كقائد نادر يستطيع “تفهم وإدراك عدم الأمان فيما يتعلق بالإسكان”، إضافة إلى أنه سيذكر المشرعين بالصلة القوية التي تربط الإسكان بالصحة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *