السنغال تتدخل عسكريًا في جامبيا لإرغام «جامع الرئيس السابق» على تسليم السلطة

السنغال تتدخل عسكريًا في جامبيا لإرغام «جامع الرئيس السابق» على تسليم السلطة

أعلن المتحدث باسم الجيش السنغالي أن القوات السنغالية دخلت إلى غاميبا اليوم، بعد أن تم حشدها بهدف تنفيذ عملية تدعمها المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا لإرغام يحيى جامع على تسليم السلطة إلى الرئيس الجديد آداما بارو.
وقال المتحدث الكولونيل عبدول ندايي، إن القوات “دخلت بعد الظهر”، ردًا على سؤال إن كانت قواته اجتازت الحدود.
يأتى ذلك، فيما فر 4 وزراء في حكومة غامبيا من البلاد بعد تقديم استقالتهم، مفاقمين بذلك متاعب جامع، الذي يتولى المنصب منذ 1994، ويرفض التنحي رغم مجيء الانتخابات الأخيرة برئيس جديد.
وهرب الوزراء بعد يومين من تعهد الرجل الذي هزم جامع في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في ديسمبر الماضي، بتولي السلطة رغم رفض الرئيس المنتهية ولايته الرحيل.
وذكر مسؤول سياسي لم يجر ذكر اسمه، بالعاصمة، إن وزراء الخارجية والمالية والتجارة والبيئة استقالوا، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.
وكان وزير الإعلام الغامبي قد غادر البلاد إلى منفى في السنغال، في وقت سابق.
ووعد الرئيس المنتخب أداما بارو، بالمضي قدما في مراسم تنصيبه، بالرغم من قول جامع إنه لابد من انتظار حكم المحكمة العليا في المسألة، الأمر الذي قد يستغرق عدة أشهر.
وأعلنت السنغال أن قوات تابعة لعدة دول في غرب أفريقيا مستعدة لتدخل عسكري في غامبيا لإجبار جامع على ترك المنصب وتمكين أداما بارو من تسلم السلطة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *