المغرب تلتهم أفيال كوت ديفوار وتتأهل

لحق المنتخب المغربي بنظيره الكونغولي الديمقراطي في التأهل لدور الثمانية لنهائيات الأمم الأفريقية  بالجابون بعد فوزه الغالي والمستحق على كوت ديفوار حامل اللقب بهدف نظيف في الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الثالثة. أحرز الهدف الوحيد البديل رشيد العلوي في الدقيقة 62

ارتفع رصيد المغرب إلى 6 نقاط من فوزين متتاليين وجاء في المركز الثاني خلف جمهورية الكونغو الديمقراطيه المتصدر للمجموعة برصيد 7 نقاط بعد فوزه على توجو بثلاثة أهداف لهدف بينما ودع منتخبا كوت ديفوار  “نقطتين ” وتوجو نقطة واحدة البطولة.

وجاء تاهل المغرب لدور الثمانية بعد غياب 13 عامًا والتي لعبت النهائي أمام تونس في نهائي البطولة 2004 التي إستضافتها تونس وفازت بها. بينما جاء خروج الافيال مفاجأة كبرى خا صة أنه حامل اللقب الأخير 2015.

الشوط الأول

جاء الشوط حماسيًا من جانب الفريقين خاصة المغرب الذي لعب بتحفظ دفاعي والاعتماد على المرتدات مع ايقاف مفاتيح لعبكوت ديفوار خاصة يلفريد زاها والفريد بونيه  وكالو وسيدي ييه.

في الدقيقة 23  تقف العارضة أمام طموح أسود الاطلسي من ضربة حرة مباشرة من خارج المنطقة يتصدى لها فيصل فجر وترتد من العارضة ولم تجد المتابع ويشتت الدفاع الإيفواري.

نجح المغاربة في تضييق المساحات وغلق المنطقة الخلفية خاصة الخطيريين بونية وزاها.

يتحرك مع الوقت الأفيال الإيفوارية ويسدد كالو وينقذ الحارس المغربي منير الأحمدي ويتعرض الدفاع المغربي خاصة مهدي بنعطيى ومروان داكوستا وغانم سايس ثم اورية من عرضية يبعدها برأسه  خارج الثلاث خشبات من زاوية صعبة.

جاء الحذر الشيد والرقابة على مفاتيح اللعب في الفريقين في تجميد الكرة وابتعاد الخطورة على المرميين بشكل كبير خاصة من المغرب الذي زاد حذره كثيرًا.

الشوط الثاني

بدأ المنتخب المغربي الشوط الثاني مهاجمًا ويتقدم  المدافع المغربي في عرضية لفريقه وبرأسه بجوار القائم

يواصل المنتخب المغربي ضغطه معتمدا على الكرات الطولية والعرضية ومفاجئة الدفاع الايفواري المهزوز ويسدد فيصل فجر بعيدا عن الثلاث خشبات.

يرد المنتخب الايفواري  من خلال تمريره من كيسيه  لسيري دي تصطدم الكرة بأقدام المدافعين الى الركنية

هدف مغربي

في الدقيقة 62 ومن  كرة بينيه يستلم رشيد العلوي وبمهارة رائعة يلعب الكرة بليسينج” في المقص الأيسر للحارس الايفواري جوبهو مسجلا هدفا من أروع اهداف البطولة.

يحاول الايفواريون بعد الهدف ادراك التعادل مباشرة  مع نزول كوديجا ويبعد نبيل درار كرة في حلق المرمى

يحاول لاعبو المغرب استهلاك الوقت بالتمرير القصير والطويل ومفاجئة المنافس بعرضيات او داخل المنطقة لم يستغلها الناصيري وفيصل فجر ورشيد العلوي

وعاب الافيال اللعب التقليدي بارسال كرات طوليه كانت في متناول بنعطيه  وداكوستا وغانم  سايس ونبيل بن درار.

يضغط الافيال في الدقائق الاخيرة ويتحرك سيري ديه وكوديجا  وفرانك كيسيه ويبعد  حمزة منديل وكريم الاحمدي من حلق المرمى.

شاهد هدف المباراة…

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *