تطبيق ضريبة الدمغة على البورصة استبدالاً لـ”الرأسمالية”

تطبيق ضريبة الدمغة على البورصة استبدالاً لـ”الرأسمالية”

قال النائب محمد بدرواى عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن الحكومة تحاول تنفيذ توصيات صندوق النقد الدولى، بشأن القرض، مشيرًا إلى أن وزارة المالية ستستبدل ضريبة الأرباح الرأسمالية بتطبيق الدمغة فى البورصة.

وأوضح أن الحكومة ستلجأ لضريبة الدمغة فى البورصة بدلاً من ضريبة الرأس مالية التى تم تأجيلها لثلاث سنوات، وفق قرارات المجلس الأعلى للاستثمار، مضيفًا أن ضريبة الدمغة ستكون على التعاملات فى البورصة بنسبة معينة.

وأشار إلى أن تلك الضريبة ستدخل مليارات للدولة من التعاملات فى البورصة، لكن مدى تأثيرها على البيع والشراء لا يمكن تحديده إلا بعد الإطلاع عليها وتحديد نسبتها.

وأضاف عضو اللجنة الاقتصادية، أن الحكومة تسعى لتزويد إيرادات الدولة، موضحًا أن صندوق النقد ألزم الدولة بعدة توصيات منها تعويم الجنيه، ورفع الدعم عن المحروقات فى إطار خطة الإصلاح الاقتصادى لبرنامج الحكومة.

كان عمرو الجارحى وزير المالية، قال فى حوار له لوكالة بلومبرج، أن المالية تدرس حاليًا تطبيق ضريبة الدمغة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *