وزير خارجية إثيوبيا يؤكد التزام بلاده بالمسار الثلاثي لمفاوضات سد النهضة

وزير خارجية إثيوبيا يؤكد التزام بلاده بالمسار الثلاثي لمفاوضات سد النهضة

قال وزير خارجية إثيوبيا وركنو جيبيهو، إن هناك مصالح مشتركة وعلاقات تاريخية بين البلدين، وخاصة من خلال نهر النيل، الذي يشكل رابطا أبديا بين البلدين على مر العصور، وأن من مصلحة الدولتين الحفاظ على تلك العلاقة الإيجابية بينهما، مشيرًا إلى تطلع بلاده للتنسيق مع مصر في مجلس الأمن والعمل من أجل الدفاع عن المصالح الإفريقية.

وأكد وزير الخارجية، خلال لقائه مع سامح شكري، اليوم، اهتمامه بتنفيذ ما تم التوقيع عليه بين الجانبين من اتفاقيات ثنائية، مشيرًا إلى حرصه على التعاون مع نظيره المصري عن قرب لتعزيز التعاون وتوثيق العلاقات الثنائية، لاسيما أن الرسائل المتبادلة بين البلدين منذ تولي الرئيس السيسي المسؤولية، تعكس روحًا إيجابية للغاية وإرادة سياسية قوية لإحداث نقلة نوعية في العلاقات بين البلدين، وهو ما يشكل أولوية لإثيوبيا خلال الفترة المقبلة.

وأوضح وزير خارجية إثيوبيا، التزام بلاده بالمسار الثلاثي لمفاوضات سد النهضة والانتهاء من الدراسات في الموعد المحدد، معربا عن تطلعه لزيارة مصر خلال الفترة المقبلة.

وفيما يتعلق بالتعاون الثلاثي بين مصر وإثيوبيا والسودان، ونوه المتحدث باسم الخارجية بأن الوزير سامح شكري، أكد حرصه على متابعة التطورات الخاصة بالتعاون الثلاثي، مشيرًا إلى أهمية أن تشمل كل المجالات التي تعود بالنفع والمصلحة على شعوب الدول الثلاث، وألا تقتصر على موضوعات المياه، مشيرا إلى أهمية تفعيل الصندوق الثلاثي الاستثماري المشترك، والذي يهدف إلى دعم التعاون بين الدول الثلاث من خلال مشروعات استثمارية مشتركة في المجالات التي يتم تحديدها والاتفاق عليها.

كما أوضح الوزير شكري ضرورة تفعيل ما سبق وتم الاتفاق عليه بين قادة الدول الثلاث في إطار اللجنة السياسية العليا، فضلا عن تطلع مصر لاستمرار روح التعاون بين مصر والسودان وإثيوبيا في إطار المفاوضات الثلاثية الخاصة بسد النهضة، وانتهاء الدراسات الفنية في موعدها مع الالتزام بتنفيذ نتائج تلك الدراسات، بما يدعم من عملية بناء الثقة بين الدول الثلاث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *