“وكيل الأزهر”:حماية أطفال الأمة الإسلامية مسئولية وواجب ملزم لجميع المسلمين

 

كتب محمدالزهرى:

وافق الأستاذ الدكتور “أحمد الطيب” – شيخ الأزهرعلى مشاركة الأستاذالدكتور “عباس شومان” – وكيل الأزهر الشريف – في الاجتماع الأول للفريقالاستشاري الإسلامي العالمي ، المعنيّ باستئصال مرضشلل الأطفال” ، الذي تعقده الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي ، بمقرها في جدة ، بعد غدالأربعاء – ، ولمدة يومين ، والذي يضم في عضويته مجموعة من كبار علماءالمسلمين ، ومرجعياتهم الدينية في العالم الإسلامي منالأزهر الشريف،ومجمع الفقه الإسلامي الدولي ، وذلك لتعزيز التضامن ، وتوفير الدعم اللازم لاستئصال مرضشلل الأطفال” ، واجتثاثه من دول العالم الإسلامي . وصرحشومان” أن الأزهر يدرك جيدا الحال التي وصل إليها المرض في العديدمن الدول الإسلامية ؛ نتيجة الفتاوى الدينية الخاطئة التي يروجها بعض المنتسبين إلى الدين ، مؤكدا أن رأيالأزهر” في هذا الأمر واضح وصريح ؛لأن حماية أطفال الأمة الإسلامية مسئولية ، وواجب ملزم لجميع المسلمين . وتكشف اتجاهات مرضشلل الأطفال” خلال العامين الماضيين أن الجهود الوطنيةوحدها ليس بمقدورها حسم المعركة ضد هذا المرض ، ومن ثم فالحاجة ماسةلتضامن العالم الإسلامي بأكمله مع هذه الجهود . وأشار إلى أن “المؤتمر” سيناقش العمل على حماية الأطفال من الأمراض التي يمكن الوقاية منها بما في ذلك مرض “شلل الأطفال” ، والعمل على وقف العنف ضدالعاملين في المجال الصحي ، وذلك من خلال التأكيد على دور علماء الدين والحكومات والعاملين في المجال الصحي في حماية أطفال المجتمعات الإسلاميةمن خلال التطعيم . وسيصدر الفريق الاستشاري الإسلامي العالمي المعني باستئصال شلل الأطفال إعلان جدة الذي سيؤكد التزام الأطراف المعنية كافة بدعم البلدان الأربعةالتي لا يزال شلل الأطفال متوطنا بها.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *